لبنان: مؤشرات إيجابية ترجح الاتفاق على قانون للانتخابات

بيروت – عمان – حسين عبدالله –

تتزايد المؤشرات على إمكانية الوصول الى اتفاق جديد حول الانتخابات النيابية في لبنان التي من المفترض ان تجري في مايو المقبل إذا لم يطرأ تمديد تقني لأشهر معدودة فيما أكد رئيس مجلس النواب نبيه برّي في حديث صحفي أنه ينتظر من الحكومة أن ترسل إلى مجلس النواب مشروع قانون الانتخاب، موضحاً انه حاول مراراً اقتراح قوانين في المجلس.
وقال برّي: لا يمكننا القول ان ثمة نتائج تحقّقت. وختم قائلاً: أولويتي هي التوافق على قانون. وكانرئيس حزب الثوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع قد زف بشرى قائلا: أصبحنا قاب قوسين أو أدنى من تحقيق الحلم المنتظر بإقرار قانون جديد للانتخاب. وقال في تصريح امس ان الصيغة الأكثر تقدّماً حالياً هي صيغة القانون المختلط التي تقدمنا بها مع تيّار المستقبل والحزب التقدمي الاشتراكي التي أثبتت صوابها بدليل تأييد معظم الأفرقاء لها والتوافق على جعلها نقطة الانطلاق في المشاورات الانتخابية.