الإسبانية: التغيير المحتمل في السياسة الألمانية

كتبت جريدة «البلد» الإسبانية أن كل الإحصاءات تشير إلى أنَّ مارتن شولز وأنجيلا ميركل باتا متقاربين بالنسبة لنتائج استطلاعات رأي القاعدة الناخبة. هذا التقارب مهم بحسب الجريدة الإسبانية وهو يدل إلى ارتفاع مستوى المنافسة السياسية في ألمانيا، فالشخصيتان تتمتعان بالمصداقية والجرأة وهذا ما سيجعل السياسة العامة الألمانية أكثر مصداقية. إن مارتن شولز الذي سينافس انجيلا ميركل يتمتع بديناميكية مذهلة تُمَيِّزه عن باقي أعضاء حزبه الأساسيين الذين تشاركوا مع المستشارة ميركل بوضع سياساتها الداخلية التي جعلت اللاجئين يتدفقون الى ألمانيا. مارتن شولز كرَّس السنوات العشرين الأخيرة من حياته لمسيرته السياسية الدولية. فإذا نظرنا جيدا الى الوضع الأوروبي الحالي المتراخي، لا بد وأن نلاحظ أن انتقال شولز من المحور السياسي العملي الأوروبي إلى المحور السياسي الداخلي الألماني، يجعل منه الشخصية الأنسب لكسب تأييد كل المعترضين على سياسة انجيلا ميركل. بطبيعة الحال، اليومية الألمانية تغتبط من أنه في عصر التأزم الأوروبي في عديد من الدول الأوروبية، أصبح لألمانيا أكثر فأكثر، سياسيون مؤمنون بأوروبا ويعملون المستحيل من أجل المحافظة على الوحدة الأوروبية.