موجة برد وثلوج تقتل 27 طفلا في شمال أفغانستان

15 جنديا يلقون حتفهم في انهيارات جليدية بكشمير –
كابول – سريناجار – وكالات: قال مسؤولون أفغان أمس ان موجة البرد وتساقط الثلوج بغزارة التي اجتاحت ولاية جوزجان شمال أفغانستان تسببت في مقتل 27 طفلا. وقال رحمة الله هشار حاكم منطقة دارزاب :« لقي الأطفال حتفهم بسبب البرد الشديد في القرى، التي عزلها تساقط الثلوج في الأسبوعين الماضيين».
وأضاف أن الأطفال، الذين كانوا يعانون من الالتهاب الرئوي وانخفاض درجة حرارة الجسم، عجزوا عن الوصول إلى المرافق الطبية بسبب الثلوج التي جعلت الطريق غير صالح للاستخدام. واستطرد هشار قائلا إن نقص المواد الغذائية وانعدام الخدمات الصحية في المناطق النائية لعب أيضا دورا في ذلك. وقال مسؤولون في الجيش والشرطة بالهند امس إن 11 جنديا وأربعة مدنيين قتلوا في انهيارات جليدية في منطقة كشمير المتنازع عليها مع باكستان. وشهدت كشمير تساقط ثلوج غزيرة هذا الأسبوع وحذرت السلطات من خطر الانهيارات الجليدية خلال اليومين المقبلين.
وانقطعت خطوط الكهرباء والاتصالات في بعض المناطق. وانتشل الجيش امس جثث عشرة جنود لقوا حتفهم في انهيار جليدي في اليوم السابق. وقال المتحدث باسم الجيش الكولونيل راجيش كاليا لرويترز إنه عثر على جثة أمس الأول.