التلوث سبب اضطراب الغدد الصماء

باريس- «العمانية»: كشفت أحدث الدراسات العلمية الفرنسية أن اضطراب الغدد الصماء ناتج عن التعرض للتلوث والمنتجات الكيماوية التي تصيب التمثيل الغذائي في الجسم مؤثرة على نمو المخ.
وأكدت الدراسة أن عدد الأطفال المصابين باضطراب الغدد الصماء والتوحد والانتباه الذين يعانون من فرط النشاط في تزايد مستمر لافتة إلى أن هناك تهديدا بفقدان الذاكرة بسبب التلوث مما يثير قلق العديد من العلماء والمتخصصين في مجال الغدد الصماء.