الزراعة تقدم ورقة عمل بالمصنعة عن أضرار «المسكيت»

شاركت وزارة الزراعة والثروة السمكية بورقة عمل حول الحملة الوطنية لإزالة أشجار الغاف البحري المسكيت في حلقة العمل التي أقيمت في ولاية المصنعة تحت رعاية سعادة الشيخ حمود بن حمد الوحشي والي المصنعة.
ألقى الورقة الدكتور حمدان بن سالم الوهيبي مدير مركز بحوث التربة والمياه بالمديرية العامة للبحوث الزراعية والحيوانية، حيث أعطى نبذة عن شجرة المسكيت ومواطنها وأسباب انتشارها بالإضافة إلى أضرار هذه الشجرة على التنوع الأحيائي والبيئة المحيطة بالإضافة إلى صحة الإنسان والحيوان وتأثيرها على استنزاف المياه الجوفية. كما تطرقت الورقة إلى طرق قلع أشجار المسكيت حسب الآلية المعتمدة من قبل الوزارة مع ضرورة متابعة مواقع الإزالة للتخلص من البذور والشجيرات الجديدة.
كما أشار الدكتور مدير مركز بحوث التربة والمياه إلى الجهود المبذولة من قبل وزارة الزراعة والثروة السمكية وبعض الجهات ذات العلاقة في عملية إزالة أشجار المسكيت خلال الفترة الماضية من خلال المناقصات وعقود العمل التي تم إبرامها مع المقاولين. أما فيما يتعلق بالحملات التوعوية والإرشادية فقد أشار إلى أن الوزارة قد قامت بنشر بعض المطبوعات والمنشورات والمقاطع الصوتية والمرئية حول أضرار أشجار المسكيت وطرق الإزالة في الإذاعة والتلفاز ومواقع التواصل الاجتماعي. بالإضافة إلى تنفيذ عدد من المحاضرات في عدد من الولايات.
كما تطرق أيضا إلى البدء في تنفيذ الحملة الوطنية لإزالة أشجار المسكيت في ولاية المصنعة وقيام وزارة الدفاع بعمليات القلع والإزالة. ومطالبة المجتمع المدني والجمعيات الأهلية بضرورة التعاون مع تلك الجهات في الحملات التوعوية وتنظيف مواقع الإزالة من الشجيرات الجديدة.