المراسيم يتوج بالتصفيات العالمية لخماسيات هواة القدم بالسيب

بمشاركة 64 فريقا واتسمت مبارياتها بالإثارة –

كـتب – عـبدالله الـوهيبي –

توج فريق المراسيم بلقب تصفيات محافظة مسقط بولاية السيب ضمن منافسات البطولة العالمية لخماسيات هواة كرة القدم المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم لخماسيات هواة كرة القدم التي ستقام في الصين في مايو القادم، وأقيمت البطولة ضمن الفعاليات الرياضية لمهرجان مسقط 2017 وجاء افتتاح مباريات التصفيات تحت رعاية الشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية، وبحضور رئيس اللجنة المنظمة للبطولة وعدد من المسؤولين في شركة صناع الرياضة وبمشاركة 64 فريقا هواة من محافظة مسقط بولاية السيب، وذلك على الملعب الفرعي باستاد السيب الرياضي. مراسم الافتتاح انطلقت بكلمة اللجنة المنظمة للبطولة ألقاها وليد بن جمعه العبيداني والمشرف العام على البطولة والرئيس التنفيذي لشركة صناع الرياضة، حيث رحب برعاية المناسبة الشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية، وبالحضور وبجميع الفرق المشاركة بالبطولة وبحكام البطولة، وتمنى بدوره التوفيق للجميع في منافساتها التي ذكر أنها ستكون لمدة يوم واحد من خلال خوض المباريات على فترتين (صباحية ومسائية وأن تخرج تصفيات مباريات مسقط لهواة كرة القدم بالصورة الإيجابية المنتظرة، مشيرا إلى أنه في النهاية سوف تتأهل ثلاثة فرق من مجمل الفرق المشاركة في محافظة مسقط 64 وذلك لخوض مباريات المرحلة الختامية لمنافساتها والتي ستقام بتجمع جميع الفرق من مختلف محافظات السلطنة المتأهلة للدور النهائي لتقام يوم 11 فبراير القادم في ختام اليوم الأخير لفعاليات مهرجان مسقط القادم على أن يتأهل فريق من الفرق المتأهلة إلى نهائيات كأس العالم القادمة لخماسيات هواة كرة القدم التي ستستضيفها الصين في مايو القادم، ذاكرا أنها هي المرة الأولى التي يتم تنظيم مثل هذه البطولات لفرق هواة كرة القدم.

فعاليات مصاحبة

بعدها توالى إلقاء الكلمات من قبل عدد من الجهات الحكومية المصاحبة للبطولة، حيث ألقت مها الفورية من القسم البرنامج الوطني لمكافحة الإيدز بدائرة مكافحة الأمراض المعدية بالمديرية العامة لمكافحة الأمراض المعدية بوزارة الصحة تطرقت فيها للحديث عن الدور الذي تلعبه وتقدمه الدائرة من خلال الخدمات التي يقدمها البرنامج الوطني من خلال الفحص الدوري والمشورة والعلاج لبرنامج الوقاية من الأمراض المعدية وغيرها، وتمنت في الأخير الصحة والسلامة للجميع. كما كانت مشاركة في حفل الافتتاح بكلمات من أحد المعنيين في إدارة مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية بشرطة عمان السلطانية، ومن دائرة بنك الدم بوزارة، بعدها أعلن الشيخ خالد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية (راعي المناسبة) عن افتتاح منافسات التصفيات لخماسيات هواة كرة القدم رسميا، معلنا بذلك انطلاقتها بداية من محافظة مسقط بولاية السيب على أن تستمر بعد ذلك لتقام على مستوى بقية محافظات وولايات السلطنة الأخرى في الأيام القادمة.

انطلاقة التصفيات

مباريات التصفيات الأولية ضمت مشاركة 64 فريقا من فرق محافظة مسقط (ولاية السيب) حيث شارك فيها مجموعة جيدة من اللاعبين الهواة في كرة القدم أصحاب المهارات العالية في فنون كرة القدم وأقيمت منافسات البطولة بنظام المجموعات، حيث تم توزيعها على 16 مجموعة، ضمت كل مجموعة أربعة فرق صعد منها الفريقان الحاصلان على المركزين (الأول والثاني) من كل مجموعة لخوض منافسات الدور الـ32 بعدها لعبت الفرق المتأهلة مبارياتها بنظام خروج الفريق الخاسر فيها، وفي حالة استمرارية التعادل سواء السلبي أو الإيجابي، يلجا الفريقان لتنفيذ ركلات الجزاء الترجيحية لحسم نتيجة اللقاء في النهاية فيما بينهما، للكشف عن هوية الفرق المتأهلة للمرحلة التي بعدها وقد اتسمت مباريات التصفيات الأولية ومباريات الدور الـ32 بعوامل الندية والإثارة والحماس والشد في جانب من فتراتها القوية، لكن الروح العالية والتعاون الجيد بين جميع اللاعبين كان حاضرا وبقوة بينهم وخرجت المباريات بالمستويات الفنية الإيجابية وبالصورة المنتظرة من الفرق المشاركة فيها.

المرحلة الحاسمة

وفي الأخير تأهلت 4 فرق للدور قبل النهائي للتصفيات (المربع الذهبي وهي فرق (عابر القارات والوحدة والمراسيم وفالكانو) ولعبت في الفترة المسائية واتسمت مباريات هذا الدور الحاسم أيضا باستمرارية عوامل الندية والإثارة والحماس، ففي المباراة الأولى تمكن فريق عابر القارات من الفوز على الوحدة بنتيجة 4/‏‏‏3 بعد مواجهة مثيرة وقوية بين الطرفين، ولم تحسم نتيجتها إلا في الدقائق الأخيرة لعمر مجريات الشوط الثاني فيها ومع إطلاق الحكم لصافرة النهاية. وفي المباراة الثانية نجح فريق المراسيم من التفوق على فريق فالكانو بسهولة بنتيجة 5 /‏‏‏ صفر، بعد مواجهة كانت متوسطة فنيا من الجانبين ومع وجود أفضلية جيدة للفريق الفائز المراسيم ليضرب بذلك موعدا في خوض المباراة الختامية للبطولة، ليواجه بعدها فريق عابر القارات على كأس البطولة.

المباراة الختامية

المباراة الختامية لتصفيات محافظة مسقط (ولاية السيب) جمعت المواجهة الختامية بين فريقي المراسيم وعابر القارات، حيث أقيمت تحت رعاية خالد بن محمد بن عمر بهرام مساعد رئيس بلدية مسقط لشؤون الخدمات ومساعد رئيس اللجنة الرئيسية المنظمة لمهرجان مسقط 2017 وبحضور عدد من المنظمين للبطولة، وجاء المستوى الفني للقاء جيدا بينهما على مدار شوطي اللقاء، وظهرت جانب من اللمسات والمهارات الفنية الجيدة من قبل لاعبي الفريقين، وكانت المنافسة حاضرة فيها حتى الأنفاس الأخيرة فيها، لينجح في النهاية فريق المراسيم من التفوق على فريق فالكانو بنتيجة 3/‏‏‏1، ليتوج باللقب الأول لهذه التصفيات لمجموعة فرق محافظة مسقط. في مباراة تحديد الفريق الفائز بالمركز الثالث بالبطولة، استطاع فريق فالكانو من الفوز على فريق الوحدة بنتيجة 2/‏‏‏1 (ركلات الجزاء الترجيحية) بعد أن انتهى الوقت الأصلي لشوطي اللقاء فيها بنتيجة التعادل الإيجابي 2/‏‏‏2، بعد مباراة ماراثونية بينهما.

تكريم

في الختام قام خالد بن محمد بن عمر بهرام مساعد رئيس بلدية مسقط لشؤون الخدمات ومساعد رئيس اللجنة الرئيسية المنظمة لمهرجان مسقط القادم بتكريم الفرق الفائزة بالمراكز الأولى الثلاثة فيها، حيث حصل فريق المراسيم المتوج باللقب على كأس البطولة لتصفيات ولاية السيب وقلد لاعبيه الميداليات الذهبية، فيما قام بتكريم فريق عابر القارات لحصوله على المركز الثاني بالبطولة، بالإضافة تكريمه للاعبي فريق فالكانو لحصولهم على المركز الثالث في منافساتها القوية التي استمرت ليوم واحد وشهدت منافسة جيدة من الفرق المشاركة فيها، وكشفت عن وجود مواهب جديدة يمكن الاستفادة منها مستقبلا مع أندية محافظة مسقط، لتصعد في الأخير الفرق الثلاثة الأوائل (المراسيم وعابر القارات وفالكانو) إلى النهائيات التي ستقام يوم 11 فبراير القادم في ختام فعاليات مهرجان مسقط القادم 2017، ليتم الكشف هناك ويوم الختام عن اسم الفريق الذي سيمثل السلطنة في المحفل العالمي لخماسيات لهواة كرة القدم لنهائيات كأس العالم التي ستقام في الصين في مايو القادم.