افتتاح العقر – الوجاجة – خطمة ملاحة بالباطنة السريع

897605عقبة الرستاق تستقبل الحركة المرورية جزئيا بنهاية يناير –

تفتتح وزارة النقل والاتصالات اليوم جزءاً جديداً بطول ١٨ كم من مشروع طريق الباطنة السريع أمام الحركة المرورية بدءاً من تقاطع طريق العقر- الوجاجة وحتى نهاية مسار الطريق في خطمة الملاحة بولاية شناص بمحافظة شمال الباطنة.
ويتكون الطريق المفتتح من اتجاهين يشتمل كل اتجاه على أربع حارات مرور أسفلتية مع كتف خارجي بعرض (٣) أمتار وكتف داخلي بعرض (٢) متر، كما يحتوي على (٤) جسور لربط طريق الباطنة العام بالقرى والمناطق الجبلية، بالإضافة إلى (٦٥) عبارة صندوقية لتصريف مياه الأودية والأمطار وحمايات خاصة بالجسور والعبارات، ومحطة وزن للشاحنات للحفاظ على سلامة الطريق ومستخدميه.
وتم تزويد الطريق بالإنارة واللوائح الإرشادية اللازمة ووسائل السلامة المرورية بالإضافة إلى الحواجز المعدنية والخرسانية.
وتسعى الوزارة خلال الفترة القريبة القادمة إلى افتتاح جزء آخر من المشروع بدءاً من تقاطع بركاء- نخل وحتى الحزم بولاية الرستاق بمحافظة جنوب الباطنة بطول ٤٥ كم وهو امتداد للجزء المفتتح سابقاً بطول ١٨ كم (حلبان – بركاء).
وبافتتاح هذه الأجزاء تصبح أطوال الأجزاء المفتتحة أمام الحركة المرورية من مشروع طريق الباطنة السريع أكثر من ٨٠ كم من أصل ٢٧٢ كم أجمالي مسافة الطريق.
وتواصل وزارة النقل والاتصالات الإشراف على إنجاز مشروع طريق الباطنة السريع بشكل كامل ويبدأ المشروع من نهاية طريق مسقط السريع عند تقاطع حلبان بولاية بركاء بمحافظة جنوب الباطنة وحتى خطمة الملاحة بولاية شناص بمحافظة شمال الباطنة بطول حوالي (272) كيلومترا.
ويشتمل الطريق على (4) حارات في كل اتجاه بعرض (3,75) متر لكل حارة وجزيرة وسطية بعرض (4,5) متر وأكتاف أسفلتية خارجية تبلغ (3) أمتار وداخلية بعرض (2) متر، و(31) جسرا على الأودية، و(23) تقاطعا، بالإضافة إلى إنشاء (25) جسرا على الأودية وعبارات صندوقية متعددة المقاسات، كما تم تضمين مواقع الإسعاف ومواقف لسيارات شرطة المرور.
ويعد مشروع طريق الباطنة السريع أحد أهم المشاريع الاستراتيجية التي تسهم في تطوير المجالات الاقتصادية والتجارية بمحافظتي شمال وجنوب الباطنة ويفتح آفاقا جديدة للتنمية والعمران، ويساهم في إيجاد طريق رديف للحركة المرورية على طريق الباطنة العام.