تعزيز التنسيق للاطلاع على جهود الحكومة في تذليل تحديات الاقتصاد العماني

مسقط 4 يناير/ عقد مكتبا مجلسي الدولة والشورى صباح اليوم اللقاء المشترك الأول لدور الانعقاد السنوي الثاني من الفترة السادسة برئاسة معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة وسعادة خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى، وذلك بقاعة الاجتماعات المشتركة بمبنى مجلس عمان في البستان.

وجرى خلال اللقاء الذي حضره أعضاء مكتبي المجلسين وسعادة الدكتور الأمين العام لمجلس الدولة وسعادة الشيخ الأمين العام لمجلس الشورى مناقشة عدد من الموضوعات التي تسهم في تطوير مسيرة التنسيق المشترك بين المجلسين بما يكفل تكامل أدوارهما خدمة للصالح العام.
وأكد اللقاء على أهمية استمرار عقد لقاءات دورية للمجلسين مع أصحاب المعالي الوزراء المعنيين بالجانب الاقتصادي للاطلاع على الجهود والإجراءات المتخذة من الحكومة في هذا المجال، وذلك بهدف تكامل الجهود والمرئيات الرامية الى تذليل التحديات التي تواجه الاقتصاد العماني حتى تتواصل مسيرة التنمية بخطى راسخة وصولا الى الأهداف المأمولة.
وتطرق اللقاء إلى عضوية مجلس عمان في الاتحادات والمنظمات البرلمانية الإقليمية والعربية والدولية والتنسيق حيال ذلك بما يعزز تواجد السلطنة في المحافل البرلمانية على كافة المستويات.
وأبرز اللقاء أهمية مراعاة تنسيق الأحكام الخاصة بآليات العمل المشترك بين المجلسين في اللوائح الداخلية الخاصة بهما إضافة الى مناقشة إيجاد آلية مشتركة للمراسم والخدمات المقدمة للضيوف والوفود البرلمانية الزائرة للمجلسين.
وتم خلال اللقاء التأكيد على أهمية دعوة اللجان النظيرة في المجلسين عند استضافة المختصين في مجال عمل تلك اللجان أو خلال مناقشة مشروعات القوانين، كما تم بحث استعانة مركز التدريب بمجلس عمان بمحاضرين من الخارج وذلك تعزيزا لدوره في تنفيذ البرامج التدريبية والتأهيلية للمكرمين وأصحاب السعادة الأعضاء، إضافة الى تطوير مهارات وتنمية قدرات الموارد البشرية العاملة بالمجلسين.
وتضمن اللقاء اعتماد محضر اللقاء الأول بين مكتبي مجلسي الدولة والشورى المنعقد يوم الاثنين 22مايو 2016م.