تتويج ميثاق للصيرفة الإسلامية بجائزة أفضل الخدمات المصرفية بالسلطنة

تقديرًا لمساهمته في نمو وتقدم القطاع المصرفي –

تقديراً لمساهمته الحيوية في مجال الصيرفة والتمويل الإسلامي بالسلطنة وتحقيقه إنجازات ونتائج إيجابية بالقطاع المصرفي العماني، احتفل مؤخرا في مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة بتتويج ميثاق للصيرفة الإسلامية من بنك مسقط بجائزة أفضل الخدمات المصرفية الإسلامية لعام 2016 وذلك ضمن جوائز إسلاميك بيزنس آند فايننس ( Islamic Business & Finance 2016 awards )، ويعد هذا الفوز إنجازاً كبيراً يضاف إلى إنجازات ميثاق على مستوى السلطنة وتتويجاً للتميز في تقديم الخدمات والتسهيلات المصرفية المتوافقة مع مبادئ وأحكام الشريعة الإسلامية على مستوى القطاع المصرفي العماني. أعرب سليمان بن حمد الحارثي، نائب الرئيس التنفيذي للأعمال المصرفية الإسلامية ببنك مسقط ، عن سعادته واعتزازه بفوز ميثاق للصيرفة الإسلامية بهذه الجائزة المرموقة ومن مؤسسة متخصصة عالمية، حيث يؤكد هذا التتويج مجدداً على ريادة ميثاق في تقديم الخدمات والتسهيلات المتوافقة مع مبادئ وأحكام الشريعة الإسلامية وتحقيقه نجاحات وإنجازات في القطاع المصرفي العماني حيث يفتخر ميثاق بالمشاركة في نمو وتقدم هذا القطاع الحيوي من خلال الإعداد النجاح في تنفيذ الصفقات التمويلية الكبرى وتقديم التسهيلات المصرفية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وطرح المنتجات والخدمات التي تلبي احتياجات الزبائن وتقدم لهم قيمة مضافة موضحا الحارثي أن هذه الجائزة تشكل دافعاً لنا لبذل مزيد من الجهد نحو تحقيق مساعينا الهادفة إلى تقديم خدمات مصرفية رائدة لإرضاء زبائننا الكرام مضيفا أن ميثاق للصيرفة الإسلامية يحظى بثقة الجمهور والمجتمع العماني وسنواصل في هذا النهج خلال المرحلة المقبلة وتقديم المزيد من الخدمات والتسهيلات سواء للأفراد أو الشركات والمؤسسات وفق مبادئ وأحكام الشريعة الإسلامية.
وقال سليمان الحارثي إن الأداء وعمليات ميثاق للصيرفة الإسلامية تشهد تقدما ونموا ولقد حقق ميثاق نتائج إيجابية حيث بلغت صافي إيرادات التمويل الإسلامي (17.78) مليون ريال عماني في التسعة أشهر الأولى من عام 2016م مقارنة بمبلغ (13.68) مليون ريال عماني للفترة ذاتها من العام 2015م، أي بزيادة نسبتها (30%)، كما بلغ صافي التمويل الإسلامي (782) مليون ريال عماني في 30 سبتمبر 2016م مقابل (482) مليون ريال عماني في الفترة ذاتها من العام 2015م، في حين بلغت ودائع زبائن الصيرفة الإسلامية (746) مليون ريال عماني في 30 سبتمبر 2016م مقارنة بمبلغ (549) مليون ريال عماني في 30 سبتمبر 2015م، مما يؤكد على نجاح وثقة الجمهور بالخدمات والتسهيلات التي يقدمها ميثاق والمتوافقة مع مبادئ وأحكام الشريعة الإسلامية مضيفا الحارثي إن الفترة الماضية شهدت تحقيق ميثاق لعدد من الإنجازات حيث تمكن من خلاله بالخروج عن التمويل التقليدي إلى التمويل النوعي والمركب والذي بلا شك يساهم في تنمية الاقتصاد الوطني بمختلف قطاعاته، من خلال التوقيع على مجموعة من الاتفاقيات التمويلية مع كبرى الشركات والمؤسسات حيث تعد هذه الاتفاقيات بداية مهمة ومشجعة لإبرام مزيد من التمويل النوعي وتقديم التسهيلات سواء للمشاريع الحكومية أو الخاصة مؤكدا سليمان الحارثي أن ميثاق للصيرفة الإسلامية على استعداد لتطوير منتجات تتوافق مع مبادئ وأحكام الشريعة الإسلامية وتساهم في تمويل المشاريع النوعية أو تمويل المشاريع التجارية والاقتصادية والمشاريع التنموية الأخرى التي تعتزم الحكومة تنفيذها واستثمار الفرص الجديدة التي تتيحها الصيرفة والتمويل الإسلامي.
يذكر أن ميثاق الرائد في تقديم الخدمات المصرفية الإسلامية حقق نتائج إيجابية خلال الفترة الماضية وطرح العديد من الخدمات والمنتجات الجديدة المتوافقة مع مبادئ وأحكام الشريعة الإسلامية، كما قام بتعزيز شبكة الفروع في كافة محافظات السلطنة وذلك بهدف تقديم الخدمات والتسهيلات لكافة الزبائن وفي كافة محافظات وولايات السلطنة، علما أن المنتجات والخدمات التي دشنها ميثاق للصيرفة الإسلامية من بنك مسقط تشهد نجاحا كبيرا وإقبالا من قبل الجمهور على الاستفادة من هذه الخدمات والمنتجات المصرفية التي تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية ومن أهمها منتج ميثاق للتمويل السكني وحساب التوفير وتمويل السيارات وحساب براعم للأطفال مع تقديم عدد من المميزات والتسهيلات التي تقدم قيمة مضافة لزبائن ميثاق للصيرفة الإسلامية.