أصداء بهيجة بتتويج السويق بدرع الدرجة الثانية لكرة اليد

قاسم المجيني: روح التعاون سر التتويج –
تحقيق – سعيد العلوي –

تواصلت أفراح نادي السويق الرياضي حين توج الفريق الأول لكرة اليد للمرة الأولى في تاريخه بدرع الدرجة الثانية وذلك بعد فوزه في المباراة النهائية التي أقيمت مساء أمس الأول والتي جمعته مع نادي ظفار بنتيجة 22/‏‏‏‏‏21 بالصالة الرئيسية لمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر تحت رعاية فهد بن عبدالله الرئيسي مدير عام الرعاية والتطوير بوزارة الشؤون الرياضية وبحضور الدكتور سعيد بن أحمد الشحري رئيس اتحاد كرة اليد وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد وممثلي الناديين، وكان السويق قد أنهى الشوط الأول لمصلحته بنتيجة 11/‏‏‏‏‏9 ليواصل السويق أفضليته وبفضل خبرة لاعبيه استطاع أن ينهي المباراة لمصلحته بنتيجة 22/‏‏‏‏‏21 ويتوج بطلا لدوري الدرجة الثانية وسط فرحة كبيرة من اللاعبين والجماهير التي أتت لتؤازر فريقها ويتوج ذلك بالبطولة والصعود للدرجة الأولى في الموسم القادم . «عمان الرياضي» التقى بعدد من أعضاء مجلس الإدارة والجهاز الفني واللاعبين لرصد فرحة الفوز بهذا الإنجاز غير المسبوق للنادي في هذه اللعبة.

السر روح التعاون

قاسم بن درويش المجيني نائب رئيس نادي السويق وصف فوز الفريق الأول لكرة اليد بدرع الدرجة الثانية والصعود للدرجة الأولى في الموسم القادم قائلا: الحمد لله رب العالمين على هذا الإنجاز الذي جاء على حساب نادي ظفار الذي كان ندا قويا في المباراة وكاد أن يحسمها لصالحه لكن الحمد لله تمكن لاعبونا من تحقيق الإنجاز بتعاون وتكاتف الجميع وقد قدم اللاعبون كل ما لديهم في المباراة لحسم اللقب وتحقق الانتصار بنتيجة فارق هدف وحيد والسر الذي جعلنا نعتلي منصة التتويج هو روح التعاون التي ظهر عليها الفريق حيث تكون من عشاق النادي.
وأضاف المجيني: منذ البداية تعاقدنا مع شركة راعية للفريق ومع جهاز فني وإداري محنك من خلاله قدم برنامجا طموحا لنشر اللعبة وإيجاد فريق منافس والصعود به الى مصاف الدرجة الأولى وتحقق لنا ما كنا نصبو إليه بمتابعة من مجلس إدارة النادي برئاسة صاحب السمو السيد فارس بن فاتك آل سعيد الذي نهديه هذا الإنجاز وان شاء الله ستتوالى الإنجازات بنادي السويق في جميع الألعاب الفردية كانت او الجماعية فنحن في الإدارة ندعم كل الألعاب والرياضات المختلفة للنادي حسب ميول ورغبات وأهواء أبناء الولاية حيث نقدم الشكر للاعبين وللجهاز الفني والإداري للفريق والى مشرف اللعبة بالنادي ياسر الرشيدي والى عضو مجلس الإدارة والمشرف على الألعاب بالنادي محمد الكيومي ومن انتصار الى انتصار ومن بطولة الى بطولة بإذن الله تعالى.
تتويج بعد مباراة ماراثونية

سعيد بن خميس الخضوري أمين السر بنادي السويق علق على فرحة التتويج قائلا: يحق لنا أن نفرح بفريق كرة اليد في نادي السويق الذي حقق الإنجاز وظفر بدرع اتحاد كرة اليد للدرجة الثانية بعد فوزه على فريق كرة اليد بنادي ظفار بعد مباراة ماراثونية بين الفريقين أمتعت الجماهير والحضور وكانت من المباريات التي تعطي الوسط الرياضي انطباعا طيبا عن تطور لعبة كرة اليد في الأندية العمانية حيث تلقى اهتماما كبيرا من إدارات الأندية وهذا ما حدث من إدارة نادي السويق في هذا الموسم الرياضي حيث قامت بجهود كبيرة بتعاون ووقفة المخلصين من أبناء النادي ومحبي اللعبة وعلى رأسهم صاحب السمو السيد فارس بن فاتك آل سعيد رئيس النادي حيث تم تجهيز الفريق بعناية واختيار الجهاز الفني الذي يمتلك خبرة كبيرة في مجال اللعبة ومن خلال الجهود الكبيرة من مجلس الإدارة تم الاتفاق مع شركة راعية للفريق قامت بتحمل كافة متطلبات إعداد الفريق من التأسيس حتى تحقيق الإنجاز ولا أنسى وقفة جمعية الجماهير بالنادي على وقفتها المميزة في جميع مباريات الفريق من خلال توفير رابطة التشجيع والدعم الإعلامي في مجالات التواصل الاجتماعي.

صنعنا لوحة فنية رائعة

محمد بن سيف الكيومي المشرف على ألعاب النادي قال: إن الله لا يضيع أجر من أحسن عملا بالأمس صنع أبطال ورجال الفريق الأول لكرة اليد لوحة فنية رائعة في مجمع السلطان قابوس الرياضي وكذلك صنعوا وادخلوا الفرحة والسعادة في القلوب من آلاف عشاق الأصفر ومحبيه من 2013 لم نشاهد هذه الفرحة كانوا رجالا يحاربون في معركة لوضع اسم نادي السويق في مكانه الطبيعي مع الكبار والمتميزين واستطرد: لقد بذلوا كل جهدهم كانوا مؤمنين بأهمية وقيمة الشعار والقميص الذين يرتدونه وما يمثله فعلا لهم وهم من صنع الفرح والسعادة في قلوبنا نعم باستطاعتنا تحقيق البطولة هذا كان شعارهم .
واردف الكيومي قائلا: آن الأوان أن ندعم هؤلاء الأبطال وأتمنى أن ينال هذا الفريق حقه من التكريم وأرجو ان تصل هذه الرسالة وهي أن السويق فيه الكثير من الكفاءات والمواهب متى ما تلقت الرعاية والاهتمام والدعم المالي والمعنوي فسوف يحققون مكاسب وإنجازات كبيرة فشكرا لكم يا صناع الفرح والسعادة والشكر لكل من ساهم في تحقيق الإنجاز وكان جزءا منه وأولهم صاحب السمو السيد فارس بن فاتك بن فهر آل سعيد رئيس النادي والداعم الأول للفريق والنادي والجهاز الفني والإداري واللاعبين وشركة الشاطر الدولية الراعي الرسمي للفريق وياسر الرشيدي مشرف لعبة كرة اليد بالنادي وأعضاء مجلس إدارة نادي السويق الرياضي وجمعية جماهير السويق والداعمين للفريق فريق السويق الرياضي ودرويش الكيومي وجماهير الأصفر ورابطة المشجعين فلكل هؤلاء نقول لهم شكرا من الأعماق.

الإنجاز ثمرة إعداد طويل

وليد السناني مشرف على إعداد الفريق علق على أصداء الفرحة قائلا: بالطبع بدأنا الإعداد وتجهيز الفريق قبل شهرين تقريبا من بداية الدوري حيث البداية مع أبناء النادي واستمر الإعداد لمدة شهر كامل وتحدينا كل الظروف والضغوطات التي مر بها الفريق في ذلك الوقت وبعد ان تشكل الفريق ووضح جاهزيته للمنافسة هذا الموسم تمت الاستعانة بعدد من لاعبي الخبرة والمجيدين منهم ولهم باع طويل فيها حيث تم التعاقد معهم أمثال عياد المعشري وعلي البلوشي وناصر الوهيبي وزكريا الوهيبي وراشد العيسائي وانس البوسعيدي بعدها تم العمل على تجانس لاعبي الخبرة مع لاعبي الشباب وذلك قبل شهر من بداية الدوري حيث دخلنا الدوري وخضنا أول مباراة لنا مع ظفار وانهزمنا بفارق هدف واحد بنتيجة 20 الى 21 بعد المباراة الأولى اجتمعنا مع اللاعبين لتدارس الوضع وأسباب الهزيمة واتفقنا جميعا ان نقدم عطاء جيدا في الدوري والمباريات المقبلة وان الهزيمة الأولى بالدوري كانت كبوة بعدها لعبنا المباراة الثانية مع صلالة وحققنا الفوز وكررنا الفوز على العروبة وصحم وضمنا الصعود وفزنا على العروبة في الجولة الثانية بالمربع الذهبي لنلعب مع الفريق الذي هزمنا منه في بداية الدوري في النهائي وهو فريق ظفار والحمد لله كان لدينا الإصرار والعزيمة لرد الدين والفوز على ظفار وعدم تكرار فوزه علينا للمرة الثانية وكان لنا ذلك ولله الحمد فزنا بفارق هدف وحققنا الدرع بجدارة واستحقاق حيث نهدي هذا الفوز الى أبناء الولاية والى صاحب السمو السيد فاتك بن فهر وإلى رئيس النادي صاحب السمو السيد فارس بن فاتك وإلى أعضاء مجلس الإدارة ولاعبي ومحبي وعشاق اللعبة.

نتاج تخطيط وإعداد مسبق

ياسر الرشيدي المشرف على لعبة كرة اليد بالنادي قال: جاءت مشاركة الفريق هذا الموسم في الدرجة الثانية وحصوله على درع الدرجة الثانية بفضل ما أقيم من جهود قام بها الجهاز الفني بالتعاون مع الشركة الراعية للفريق وجميع اللاعبين حيث كان هناك تخطيط وإعداد مسبق للمشاركة هذا الموسم للحصول على مركز متقدم والصعود للدرجة الأولى. ونشكر كل من ساهم في دعم هذا الفريق ووقف معه ونخص بالذكر الإخوة في جمعية جماهير النادي وشركة الشاطر للديكور والإعلان الدولية وجميع من وقف بجانب اللاعبين والفريق ونهدي هذا الفوز لرئيس النادي صاحب السمو السيد فارس بن فاتك بن فهر آل سعيد وجميع جماهير ومحبي اصفر الباطنة.

المدرب لا يملك العصا السحرية

مدرب الفريق درويش بن فاضل الفوري عقب على فرحة التتويج قائلا: الحمد لله على هذه النتيجة الطيبة التي تحققت لنادي السويق ونبارك للجميع الفوز بدرع الدرجة الثانية وأولهم اللاعبون أصحاب الإنجاز وحول استمرارية عطاء هؤلاء الكوكبة من اللاعبين بدوري الدرجة الأولى والتنافس والوصول الى مستويات متقدمة قال الفوري هذا يعتمد أولا وأخيرا على اللاعب هل سيكتفي بهذا أو انه سيسعى إلى أن يجهز نفسه ويزيد من خبراته ويكسب ثقة المدرب فالمدرب ليس لديه العصا السحرية فإذا ما كانت الرغبة وتطوير المستوى نابعة من اللاعب نفسه تحقق ما يصبو إليه الجميع فالمدربون الوطنيون ولله الحمد في السلطنة يتمتعون بكفاءات عالية.

إنجاز غير مسبوق

كابتن الفريق اللاعب جاسم بن خميس المنوري قال: نبارك للجميع هذا الفوز وقد حققه اللاعبون بفضل من الله ثم بفضل مدرب الفريق والجهاز الفني والإداري حيث وعدناهم بتحقيق الفوز والظفر بدرع الدرجة الثانية في إنجاز غير مسبوق للفريق فكان لنا ذلك حيث كان للفوز على ظفار طعم خاص كونه جاء في النهائي واستطعنا كذلك الفوز على الفريق الذي تلقينا منه هزيمتنا الأولى في بداية مشوار الدوري لكن تكتيك المدرب وحماس وإصرار اللاعبين أدى إلى الفوز بالنهائي وقلب الموازين حيث بعد مباراتنا الأولى عاهدنا نفسنا بأن كل مباراة نلعبها تكون بمثابة بطولة لنا نقدم من خلالها افضل ما لدينا من جهد وهذا الجهد أثمر تحقيق الإنجاز الذي نهديه لأبناء السويق.

منافسة قوية

اللاعب سامي السعيدي عبر عن فرحته قائلا: بصراحة كانت المنافسة جدا قوية وجميع الفرق كان يوجد بها لاعبون ذوو خبرات كبيرة في هذه اللعبة ولكن بعزم وإصرار الشباب وبتوفيق من رب العالمين استطعنا أن نحقق النجاح والفوز بالدرع متخطين جميع الصعاب والشكر موصول لمدرب الفريق ولزملائي اللاعبين وجميع أعضاء النادي.

جهد موسم كامل

اللاعب علي بن إبراهيم البلوشي أعرب هو الآخر عن فرحته فقال: في البداية نحمد الله على الفوز بالبطولة والإنجاز لنادي السويق وجماهيره وهذا الفوز قد أتى من مجهودات الإدارة وتكاتف اللاعبين وبعد جهد عمل موسم كامل حيث أن الفريق ضم نجوم الجيل القديم للمنتخب مع مجموعة من الشباب أعطوا تجانسا للفريق لتقديم افضل موسم له والمباراة النهائية كانت صعبة بدليل وجود ندية بين الطرفين وتم ترجيح كفة فريقنا بالخبرة وعدم الاستعجال بالمباراة وبهذه الأسلحة حققنا الفوز والانتصار.

حصدنا ما زرعنا

اللاعب سعود الشحي وصف فرحته قائلا: الحمد لله والشكر له على الفوز وأهنئ نادي السويق وأهالي السويق جميعا على الفوز بدرع بطولة الدرجة الثانية وصعودهم للدرجة الأولى . وأضاف الشحي: الكلمات تعجز عن وصف فرحتي بالدرع بعد مجهود من الإدارة و نخبة من لاعبيه المجيدين وتعبنا ومجهودنا طوال الموسم لم يذهب هدرا واستطرد قائلا: الحمد لله حصدنا ما زرعنا و فعلا السويق كان الحصان الأسود واستحق البطولة بجدارة ولقد كان لي الشرف أن اكون مع هذه الكوكبة من اللاعبين الكبار بقيادة المدرب درويش والمايسترو عياد وشكرا خاصا للكابتن وليد السناني وأشكر الكابتن ياسر الرشيدي لوقوفهم مع الفريق وقفة رجل واحد ويستحقون كل خير.