الأولمبياد الخاص يكرم الداعمين لأنشطته ..اليوم

تكرم اليوم جمعية الأولمبياد الخاص العماني الجهات الداعمة الحكومية والخاصة والمؤسسات والأفراد في حفلها السنوي تحت رعاية صاحب السمو السيد أسعد بن طارق آل سعيد بنادي الشفق بالعذيبة.
وقال صاحب السمو السيد فيصل بن تركي آل سعيد رئيس جمعية الأولمبياد الخاص العماني وعضو اللجنة الاستشارية للأولمبياد الخاص الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: «يعد هذا التجمع الثاني الخاص بالتكريم السنوي لكافة المؤسسات والجهات المختلفة التي قدمت دعمها المستمر للأولمبياد الخاص الذي من خلاله استطعنا أن ندرب ونؤهل أبطالنا من ذوي الإعاقة الفكرية، ونقوم بتسميتهم أبطالًا لأنّهم نجحوا في المشاركة، وتمثيل السلطنة خارجيًا في المحافل الدولية وعدد من الاستحقاقات والبطولات الرياضية للأولمبياد الخاص وتوجوا بميداليات ملوّنة مختلفة»
وأضاف سموه قائلًا: «هي فرصة مثالية لكي نلتقي مع شركائنا ونستعرض أبرز ما تم إنجازه في العام المنصرم من فعاليات وأنشطة كما نجدد التزامنا كمسؤولين في مجلس الإدارة وكمتطوعين أيضًا لتطوير مختلف البرامج التي نعتزم على تقديمها في العام القادم». من جانبه أوضح سيف بن محمد بن خليفة الربيعي نائب الرئيس للعلاقات الخارجية إن الهدف من إقامة حفل التكريم السنوي هو تكريم عدد من الجهات الداعمة التي ساهمت في دعم فعاليات وبرامج وأنشطة الأولمبياد الخاص العماني على مدار عام 2016.
وأضاف: «يشتمل الحفل أيضًا على تكريم المؤسسات الإعلامية والإعلاميين الذين ساهموا في إبراز أنشطة الأولمبياد الخاص العماني ودعمهم لتلك البرامج الاجتماعية المختلفة التي تعنى بالأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية وتوطيد الشراكة الحقيقية بين الأولمبياد الخاص والجهات الداعمة في رسم البسمة على شفاه هذه الفئة من المجتمع وتكريم اللجان المنظمة من المتطوعين الذين بذلوا جهدهم لخدمة أبطالنا من ذوي الإعاقة الفكرية». يذكر أن جمعية الأولمبياد الخاص تنظم برامجها حسب خطة سنوية معتمدة بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية والمكتب الإقليمي للأولمبياد الخاص الدولي لمنطقة الشرق وشمال إفريقيا.