مستشفى أبولو مسقط يستلم اعتماد مكافحة العدوى والنظافة الصحية

كتبت – خالصة بنت عبدالله الشيبانية –

حصل مستشفى ابولو مسقط على شهادة امتياز في النظافة ومكافحة الأمراض وذلك في مجال غسيل الأيدي، ونظافة الأسطح والبيئة، والمراقبة، وتنظيف وتعقيم الأدوات، والسيطرة على الجراثيم المقاومة للمضادات الحيوية، والسيطرة على التهابات موضع العمليات والعناية المركزة، وذلك استنادا إلى المعايير الدولية للنظافة الصحية للمستشفيات.
وبدأ الدكتور فلوريان إتش إتش بريل، المالك والعضو المنتدب في مجموعة الدكتور بريل لأول مرة باعتماد مكافحة العدوى والنظافة الصحية لمستشفى أبولو مسقط، ويتضمن اعتماد مكافحة العدوى والنظافة الصحية عملية تدقيق صارمة وتنفيذ البروتوكول، ويعتبر هذا الاعتماد شهادة فريدة من نوعها تركز على عوامل الوقاية والسيطرة على العدوى في المستشفى، كما تركز البروتوكولات الألمانية التي وضعها معهد الدكتور بريل، للنظافة الصحية ورعاية الأحياء الدقيقة على أسس النظافة الشخصية بما في ذلك نظافة اليدين، والنظافة الصحية العامة لبيئة المستشفى، وإدارة المناطق عالية المخاطر مثل غرفة العمليات، ووحدة العناية المركزة، وغرف العزل، وقسم إمدادات التعقيم المركزي، والمراقبة والإشراف على مضادات الميكروبات لمراقبة وتوجيه الأداء الإكلينيكي، وتضمين فريق الإدارة في برنامج المكافحة والوقاية من العدوى.
وأشار الدكتور فلوريان الى أن التقدم في مجال الرعاية الصحية يرتكز على سلامة المرضى، والوقاية من العدوى ومكافحتها كمقاييس أساسية للجودة والسلامة، وأضاف: في زياراتنا السابقة والمراجعة المكثفة لمستشفى أبولو مسقط، وجدنا أن الفريق جدير وأنهم ملتزمون بجميع الأسس التي تم تحديدها، ويتم التصديق النهائي في ديسمبر بعد أن يتم تسوية خطة العمل المتعلقة بالنتائج التي تم التوصل إليها، وهنأ الدكتور فلوريان بالنيابة عن مجموعة دكتور بريل، ألمانيا في تي سيلزوارن العضو المنتدب في مستشفى أبولو مسقط وفريقه على الإنجاز الرائع والتزامهم بسلامة المرضى في السلطنة.
وقال في تي سيلزوارن: نريد دائماً أن نقدم الأفضل عندما يتعلق الأمر بالمرضى في مستشفى أبولو، ويفتتح مستشفى أبولو قريبا عيادات جراحة المسالك البولية، وأمراض الدم، ومركز الأدوات المساعدة للسمع وغيرها، كما نعتزم توسيع النطاق الإكلينيكي الخاص بنا في السلطنة.