واشنطن تعتزم تعزيز وجودها العسكري في أستراليا

سيدني-(د ب أ): تتجه الولايات المتحدة الأمريكية إلى تعزيز تواجدها العسكري في أستراليا خلال العام المقبل، وفقا لاتفاق تم توقيعه أمس، وذلك في إطار ما يصفه الجيش الأمريكي بجهد يهدف إلى ردع أي عدوان بالمنطقة. وقال الأدميرال هاريس قائد الأسطول الأمريكي في المحيط الهادي إن أمريكا سوف تستخدم معظم مقاتلاتها المتقدمة، والتي من المرجح للغاية أن تشمل طائرة اف22- رابتور، من استراليا العام المقبل لإرسال رسالة قوية بشأن تواجدها في منطقة الهند -آسيا- المحيط الهادي. وقال هاريس: إن أمريكا سوف تبقى عنصرًا أساسيًا في المنطقة بغض النظر عن من هو الرئيس، وأضاف خلال زيارته لسيدني أن أمريكا وأستراليا «تواجهان تحديات كبيرة» تمثلها «روسيا الساعية لاستعادة نفوذها والصين التي تتسم سياستها بالحزم بشكل متزايد» بالإضافة إلى كوريا الشمالية والإرهاب.