هندسة الكهرباء والميكانيك بالجيش السلطاني تحتفل بيومها السنوي

مشاريع واختراعات واعدة في مختلف التخصصات –

احتفلت هندسة الكهرباء والميكانيك صباح امس بيومها السنوي، وذلك برعاية اللواء الركن مطر بن سالم بن راشد البلوشي قائد الجيش السلطاني العماني.
وشاهد راعي المناسبة والحضور عرضاً مرئياً عن الأنشطة والفعاليات التي نظمتها هندسة الكهرباء والميكانيك وأبرز مشاركاتها في مسابقات قوات السلطان المسلحة المختلفة والنتائج التي حققتها خلال العام الحالي.
وبهذه المناسبة تم الإعلان عن نتائج مسابقة كأس قائد الجيش السلطاني العماني لأفضل ابتكار بين تشكيلاته ووحداته ومسابقتي النادي العلمي لأفضل ابتكار بين قوات السلطان المسلحة وأفضل ابتكار بين طلاب الكلية العسكرية التقنية، كما كرّم قائد الجيش السلطاني العماني عدداً من المجيدين من منتسبي هندسة الكهرباء والميكانيك في مختلف المناشط والفعاليات، بالإضافة الورش والمفارز والملحقات المجيدة، ثم قام بجولة في معرض المشاريع والمعدات والأجهزة المختلفة ومعرض النادي العلمي، واستمع إلى شرحٍ وافٍ عن جميع الابتكارات العلمية التي تم عرضها، مبدياً ارتياحه للقدرات العلمية التي ظهر بها منتسبو الجيش السلطاني العماني، حاثاً إياهم على مواصلة الجهد في هذا المجال وضرورة الاستفادة من هذه الابتكارات، وأهمية مواكبة ومتابعة المجالات العلمية ذات العلاقة.
وعلى هامش الاحتفال قلد اللواء الركن قائد الجيش السلطاني العماني راعي المناسبة ميدالية الخدمة الطويلة والسلوك الحسن لعدد من منتسبي هندسة الكهرباء والميكانيك.
حضر المناسبة عدد من كبار الضباط بأسلحة قوات السلطان المسلحة، وعدد من المختصين والمدعوين من المؤسسات التعليمية بالسلطنة، وعدد من كبار الضباط المتقاعدين، وجمع من الضباط وضباط الصف والأفراد من منتسبي هندسة الكهرباء والميكانيك بالجيش السلطاني العماني وعدد من المتقاعدين.
وتحدث العقيد الركن خلفان بن حمد السليماني قائد هندسة الكهرباء والميكانيك بالإنابة قائلا: إن هذا اليوم له مكانة عظيمة في نفوس أبناء هذا التشكيل لما يمثله من انطلاقة حقيقية وصادقة تمكن أبنائه من النهوض به في مختلف الأجيال التي تعاقبت عليه منذ تأسيسيه، حيث أدى واجباته ومسؤولياته بكل عزم وثقة.
وحول معرض النادي العلمي قال العقيد الركن مهندس خالد بن سعيد الهدابي المشرف على النادي العلمي: «تتكون لجنة التقييم في مسابقة النادي العلمي من مختصين من جامعة السلطان قابوس ومجلس البحث العلمي والكلية العسكرية التقنية، وكانت المنافسة والمشاريع واعدة، ويعد النادي العلمي بالجيش السلطاني العماني الحاضن للابتكارات والبيئة المشجعة للإبداع، ويحرص النادي العلمي على الاهتمام بالمشاركات ذات الأهمية من خلال طلب براءة اختراع من وزارة التجارة والصناعة، وكذلك المشاركة في الندوات والمعارض ذات العلاقة، ونرحب بكافة المؤسسات الخاصة للاستفادة من الاختراعات لتبنيها ودعمها ثم إنتاجها».
وقال الضابط مدني خليفة بن جمعة البرامي المسؤول عن النادي العلمي: يهدف النادي العلمي بالجيش السلطاني العماني إلى اكتشاف المبتكرين وتنمية قدراتهم ومهاراتهم، وإبراز مواهبهم بما يخدم قوات السلطان المسلحة، ولأجل ذلك ينظم النادي العلمي عدة مسابقات مختلفة على مستوى الجيش السلطاني العماني وعلى مستوى قوات السلطان المسلحة، وتم خلال هذا العام تنظيم مسابقة كأس قائد الجيش السلطاني العماني لأفضل ابتكار بين وحدات وتشكيلات الجيش السلطاني العماني ومسابقة النادي العلمي لأفضل ابتكار على مستوى قوات السلطان المسلحة، ومسابقة النادي العلمي بين طلاب الكلية العسكرية التقنية، وكانت المشاركات جيدة أبرز خلالها المشاركون مواهبهم وقدراتهم وابتكاراتهم المتنوعة، مما يدل على أهمية إقامة مثل هذه المسابقات في تنمية وصقل المبتكرين والاستمرار في تشجيعهم ودعمهم».
وعبر الطالب أحمد بن سالم الجهضمي عن سروره لحصوله على المركز الأول في مسابقة النادي العلمي على مستوى طلاب الكلية العسكرية التقنية: «أشكر الله لحصولي على المركز الأول، ويعمل جهاز عاكس أشعة الرادار الذي فاز بالمركز الأول على عكس أشعة الرادار بكفاءة عالية، ويمكن من خلال هذا الجهاز تضليل العدو، وكذلك يمكن استخدامه في قوارب الصيد، وأشكر الله على هذا الإنجاز، وإنني أتوجه بالشكر الجزيل لكل القائمين على المسابقة ومن ساهم معي في إنجاز هذا الابتكار». ويعد النادي العلمي بالجيش السلطاني العماني إحدى وحدات هندسة الكهرباء والميكانيك المهمة في مجال الصناعات والابتكارات والاختراعات العلمية المختلفة، بالإضافة إلى كونه جهة تمثل مجالا ثريا لأي بحث علمي وفني وهندسي ذي علاقة بالمعدات والأجهزة المختلفة التي من شأنها أن تخدم قوات السلطان المسلحة في شتى المجالات.