3 فجرا !

مريم سرحان –
m.sarahan20@gmail.com –

هُناك أوقات تبقى بالذاكرة لا تزول مهما أتت لها عوامل لإزالتها، مُرسخة بكل حُب وأسى وخيبة وأمل، تحتار بين أنها ذكرى مميزة أم سيئة.
لـرُبما الحدث كان مميزاً بشدة الحزن وربما بشدة الفرح، وأيضاً من الممكن أن تكون تخالطت المشاعر في تلك اللحظة، ولكن من المؤكد أن هذا الوقت بالتحديد سيبقى معلقاً بالذاكرة، تتذكره كُل ما اقتربت عقارب الساعة من هذا الرقم الذي كل ما تراه ترى الموقف أمامك وكأنه يحدث الآن.
الأرقام التي تحتويها الساعة بسيطة جداً لكنها عظيمة بما تملك وتحتوي، اثنى عشر رقماً، ولكل رقم ستون دقيقة، ولكل دقيقة ستون ثانية، أليست عظيمة يا ترى؟!
لا تجعل هذهِ الساعات أو الأرقام تحكّمك، بل أنت أحكمها بقرارك فيما تفعل في ذلك الوقت، إن كان هناك شيء لك أم لغيرك ويعود لك، فالقرار وحده يعود لك في ماذا تفعل؟ وفي ماذا تعني لك الساعة والرقم؟
جميعنا نملك 24 ساعة في اليوم، فالناجح لا يملك ساعات أكثر والفاشل لا يملك ساعات أقل، ولكن الفرق يُكمن في إدارة هذا الوقت، واستغلاله بالشكل الصحيح الذي من الممكن حقاً أن يكون وكأنه 60 ساعة في اليوم ليست فقط 24، فأنت وحدك يا عزيزي تستطيع أن تجعل يومك يوما عمليا مُفعما بالإنجازات التي لابد أن يكون لها أثر على حياتك.
ركز جيداً، تأمل العقارب وهي تدور والأرقام وهي تمضي أيا ترى نستطيع أن نتحكم بها؟ أيا ترى نستطيع أن نتداركها وننجز ما نستطيع إنجازه؟
انتبه.. سيكون الوقت صديقك إن كنت صديقاً له، سيحقق لك ما ترغب في فترات بسيطة إن أحسنت استغلاله في كل ثانية، وابتعدت عن الملهيات التي لا تعطيك إلا (مضيعة الوقت) وكن مميزاً في إدارة وقتك، لا تنهِ يومك إلا وأنت خططت لليوم القادم، لا تبدأ يومك عبثاً بل أبدأه بخطة مدروسة ومنظمة، ولا تنسَ الأشياء الأساسية والثانوية التي لابد أن تتقن ترتيبها في يومك.
الساعة 3 فجراً صحوتُ من غفوتي لأدرك أنني كنت في سباتٍ عميق منذ فترة من الزمن، فبقي الرقم 3 معلقاً في حبال عقلي ليوقظني دائماً ويخبرني بأن هناك أحلاماً تنتظر التحقيق، وهناك غيرها ينتظر أن يعلق على قائمة الأحلام، وأيضاً هناك من ينتظرني في القمة لنحتفل سوياً ونهتف (فعلناها بكل حُب وإنجاز).
وأنت تقرأ الآن انظر للساعة، أنظرت؟ .. اجعل هذا الرقم مرسخاً في ذاكرتك لينبهك بأن هناك من ينتظرك أن تنجح ليفتخر بك، وهناك من ينتظرك أن تتقدم خطوة ليمسك بيدك، وأيضاً هناك من ينتظرك أن تقوم ليمشي خلفك .. اجعل ساعتك مميزة تدق فرحاً.