facebook twitter instagram youtube whatsapp
No Image
منوعات

"كوكوشانيل" دور استعراضي تعود به شريهان إلى عالم الأضواء

21 يوليو 2021
في مسرحية تجسد رحلة كفاحها

كتبت: خلود الفزارية

قدمت منصة "شاهد vip" مسرحية "كوكوشانيل" في أول عرض لها بمناسبة عيد الأضحى المبارك لبطلتها شريهان التي عادت إلى الأضواء مجددا بعد غياب دام عشرين عاما، لظروف ومشاكل صحية مرت بها، وهي من تأليف مدحت العدل وإخراج هادي الباجوري وإنتاج "العدل جروب"، وشارك في بطولة المسرحية كلا من أيمن القيسوني، إنجي وجدان، وعماد إسماعيل.

وتجسد شريهان دور البطلة "غابرييل شانيل" العلامة البارزة في عالم الأزياء والموضة، في دور استعراضي راقص، وتدور أحداث المسرحية مع قصة بداياتها حيث نشأت في بيت فقير مع والدتها التي توفيت وهي في سن حديثة، وترعرت بعد ذلك في دار للأيتام التي أرسلت إليها، ثم عملت على بناء شخصيتها وبناء نفسها من خلال تقديم أزياء متواضعة، فافتتحت أول متاجرها لبيع «القبعات» عام 1910 إبان الحرب العالمية الأولى، ونجحت في تغيير فساتين المرأة التي كانت تتميز بالثقل بما يعيق السيدات عن الحركة، ورسخت نوعًا جديدًا من الموضة والاعتماد على الملابس الكاجوال والبساطة مع بدايات القرن العشرين، وتدرجت في عالم الموضة حتى وصلت إلى العالمية.

وتقدم شريهان خلال العرض المسرحي 9 استعراضات غنائية لمدة ساعتين، وضع ألحانها الملحن إيهاب عبدالواحد، في قالب من القصة المحكية حيث بدأت المسرحية مع الفنانة حنان يوسف إلى جانب طفلة صغيرة في العصر الحديث تحكي لها قصة "كوكو شانيل".

وتمّ الانتهاء من المسرحية وتصويرها وتسجيلها عام 2019، وكانت بداية العمل منذ عام 2016 إلا أنها رأت النور بعد خمسة أعوام من العمل فيها، وكشفت شريهان على حسابها في موقع "إنستجرام" عن بعض إطلالاتها في هذه المسرحية، حيث ظهرت بثوب من الدانتيل مزين بعقدة مخملية سوداء ولآلئ "شانيل"، وعلقت: "الاهتمام بالتفاصيل يصنع حدثا عظيما، وهذه مسؤولية كل إنسان وبالأخص الفنان".

وأشرف على الاستعراضات هاني أباظة، ونفذت المصممة ريم العدل أزياء البطلة والممثلين والراقصين بالتعاون مع فريق كبير من المتخصصين.

وظهرت شريهان في هذا العمل بأزياء متنوعة، تألفت من قميص أبيض وربطة عنق منسدلة حول ياقته وسروال داكن اللون، فضلا عن "تايور" باللون الأسود تزينت ياقة سترته وكماها بكشاكش من الشيفون الأبيض إضافة إلى أزرار من اللآلئ البيضاء، وأكملت إطلالتها بتسريحة شينيون مرتفع وأقراط أذنين تزينها حبات اللؤلؤ.

ويعد العمل عودة قوية للفنانة شريهان بحسب النقاد، فقد بدأت المسرحية بتوجيه إهداء لكل امرأة في العالم، وساد جو المسرحية ضحكات الجمهور برغم المراحل الصعبة التي مرت بها البطلة إلا أن المسرحية نجحت في تقديمها بقالب كوميدي، كما أكد النقاد على أن شريهان تمتعت بنفس الخفة التي كانت تقدمها واللياقة التي عرفت بها، وتمت الإشادة بالديكورات التي توضح المجهود الكبير الذي قام به كل صناع العمل، ناهيك عن الأزياء التي جاءت رقيقة ومناسبة للعصر باستعراضات متنوعة نجحت في تقديم حياة "كوكو شانيل" وما عايشته من تحديات.

أعمدة
No Image
يوميات سورية 16
ـ 1 ـهذا المساء... قدم لي النمل درسا في عناد الغريزة العليا.هذا المساء قدّم لي ذكر النحل درسا في الغريزة العليا.والعصفور، وهو يغني قبل النعاس، قدّم لي درسا في تحمل الأحزان.النمل... للمؤونة من أجل شتاء قادم.ذكر النحل أدى واجبه في ازدياد الخلايا.وأنا أتعثر بغموض الكلمات الواضحة.ـ 2 ـخفضت حصة الفرد...