عمان بريميوم
الجمعة / 25 / جمادى الآخرة / 1443 هـ - 28 يناير 2022 م
رئيس التحرير : عاصم بن سالم الشيدي
pray   مواعيد الصلاة
rating
weather
facebook twitter instagram youtube whatsapp


No Image
منوعات

اكتشاف تطور قرية من العصر الحديدي إلى مدينة تجارية ببريطانيا

14 يناير 2022

لندن، (د ب أ)- اكتشف علماء آثار معنيون بطريق السكك الحديدية البريطانية عالية السرعة "اتش.اس 2" مراحل تطور قرية من العصر الحديدي في مقاطعة نورثامبتونشاير لتتحول إلى مدينة تجارية ثرية في العصر الروماني.

واكتشف العلماء أدلة أثناء أعمال حفر في الموقع القريب من قرية تشيبينج واردن، التي يعتقد أن نشأتها تعود لحوالي 400 عاما قبل الميلاد عندما كانت تتكون من أكثر من 30 منزلا مستديرا.

وأظهرت الأدلة كيف توسعت المستوطنة خلال العصر الروماني في الفترة من عام 300 إلى 400 ميلاديا مع ظهور مبان حجرية جديدة وطرق جديدة، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء البريطانية بي إيه ميديا.

ويعد الموقع، المعروف باسم بلاك جراوندس (الأراضي السوداء) نسبة للتربة سوداء اللون التي تم رصدها به، واحدا من أكثر من 100 موقع فحصها علماء الآثار بين لندن وبرمنجهام منذ عام 2018، وقال العلماء إنه اتضح أنه "واحد من أكثر المواقع إثارة للإعجاب".

وعثر علماء الآثار على أكثر من 300 قطعة من العملات الرومانية على طول طريق واسع، ما يشير إلى أن النشاط التجاري في المنطقة كان مهما، حيث تطورت القرية إلى مدينة ثرية.

كما أشار الطريق الذي يبلغ عرضه 10 أمتار إلى أن المستوطنة كانت تشهد حركة مرورية كثيفة.

وخلص علماء الآثار إلى أن المستوطنة كانت مقسمة إلى مناطق سكنية وأخرى صناعية، مع وجود أدلة على أنها كانت تضم ورش عمل وأفران وآبار محفوظة جيدا.

وفي أحد أجزاء الموقع، بدت التربة باللون الأحمر الزاهي، ما يشير إلى أن المنطقة كانت تُستخدم في أنشطة تحتاج لعمليات حرق، مثل إنتاج الخبز أو المسابك اللازمة لتصنيع المعادن أو الأفران.

وألقت مشغولات يدوية أخرى تم العثور عليها أثناء عمليات الحفر بالضوء على ثراء سكان المستوطنة، حيث كانوا يمتلكون أواني زجاجية وأواني فخارية مزخرفة للغاية وحلي، بل وتم العثور على آثار لمادة الجالينا المعدنية، وهي مادة كان يتم سحقها وخلطها بالزيت لاستخدامها في التجميل.

كما تم اكتشاف نصف مجموعة من الأصفاد، ما أشار إلى أن المستوطنة شهدت أعمالا إجرامية أو عمل بالسخرة.

وقال مدير الموقع جيمس ويست، من كونسورتيوم يعرف باسم مولا هيدلاند إنفراستركشر الذي يضم اثنتين من أكبر وأبرز المؤسسات المعنية بالآثار في المملكة المتحدة والذي يتولى أعمال الحفر والتنقيب في الموقع: "هذا بالتأكيد أحد أكثر المواقع إثارة للإعجاب التي اكتشفتها شركة مولا هيدلاند للبنية التحتية أثناء العمل في خط "اتش.اس 2" للسكك الحديدية.

ونقلت وكالة الأنباء البريطانية بي إيه ميديا عن ويست القول: "كان من أبرز الأمور بالنسبة لي فهم قصة نشأة بلاك جراوندس، والتي نعلم الآن أنها امتدت لفترات زمنية متعددة".

وأشار إلى أن "الكشف عن مثل هذا الطريق الروماني الكبير والمحفوظ جيدا، بالإضافة إلى العديد من الاكتشافات عالية الجودة، أمرا استثنائيا ويطلعنا على الكثير من الأمور المتعلقة بالأشخاص الذين عاشوا هنا".

وقال ويست إن "الموقع يتمتع حقا بقدرة على تغيير فهمنا للمشهد الروماني في المنطقة وخارجها".

ومن ناحيته، قال كبير علماء الآثار في موقع اتش.اس 2، مايك كورت: "الحصول على الفرصة لفحص موقع مثل بلاك جراوندز بعناية، ورسم خريطة لتاريخ طويل للموقع، والذي ينبض بالحياة من خلال المصنوعات اليدوية وأطلال المباني والطرق، قد أتاح لنا توفير المزيد من الفهم العميق لما كانت عليه الحياة في ريف جنوب نورثامبتونشاير في العصرين الحديدي والروماني".

أعمدة
عبدالرزاق الربيعي-01
هوامش.. ومتون: زفيريللي.. المجد على كرسيّ متحرك
في أكتوبر2015، كنت بدار الأوبرا السلطانيّة بمسقط مدعوّا مع مجموعة من الإعلاميين لمؤتمر صحفي نظّمته الدار لصنّاع أوبرا «توراندوت» للموسيقار الإيطالي بوتشيني، بحضور عدد من أبطال العرض، والموسيقيين، والفنيّين، وكان مخرج العرض الكبير يبلغ من العمر (92) فظننا من الصعب عليه حضور المؤتمر، ولم نبدأ، ولم يطل انتظارنا، فقد أطلّ...