facebook twitter instagram youtube whatsapp
882470
882470
عمان اليوم

الإبقاء على أعداد المقاعد الدراسية المخصصة لخريجي دبلوم التعـليم للعــام .. أبرز أحداث 2016

31 ديسمبر 2016

إنجاز العمل بمجمع الابتكار مسقط هذا العام -

أكدت معالي الدكتورة وزيرة التعليم العالي على الإبقاء على أعداد المقاعد الدراسية المخصصة لخريجي دبلوم التعليم العام للعام الأكاديمي (2016م/‏‏2017م) وقالت معالي الدكتورة: «أن إعلان مجلس الوزراء الموقر على الإبقاء على أعداد المقاعد الدراسية المخصصة لخريجي دبلوم التعليم يؤكد الحرص الدائم للقيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ــ حفظه الله ورعاه ــ على دعم قطاع التعليم بهذا الوطن المعطاء، وإيمانه بأن بناء أجيال واعية ومؤهلة؛ كان دائما مبتغى ووسيلة. فبناء القدرات البشرية للإنسان العماني وتسليحه بالعلم داخل البلاد وخارجها؛ هو الضامن الأهم للحفاظ على المنجزات التي تتجلى في مختلف القطاعات، والمسهم الأبرز في استمرار التقدم والازدهار، وتحقيق الخطط والاستراتيجيات المستقبلية لعمان الخير والنماء».

من جانبه أشار سعادة الدكتور عبدالله بن محمد الصارمي وكيل وزارة التعليم العالي إلى أن الوزارة تسعى دائما إلى توسيع الخيارات والتنويع في جهات الابتعاث . وإلحاق الطلبة بمؤسسات ذات جودة أكاديمية عالية بمختلف دول العالم مثل الولايات المتحدة الأمريكية، المملكة المتحدة، استراليا، نيوزلندا، ايرلندا، مالطا، هولندا، بولندا، النمسا، ألمانيا وقبرص. وأن الوزارة تحرص على تطبيق معايير مدروسة يبنى عليها قرار ابتعاث الطلاب لجهات تعليمية جديدة. منها جودة التعليم ولغة الدراسة. ويحرص المعنيون بالوزارة عبر زيارات ميدانية على الاطلاع على أدق التفاصيل كالمقررات الدراسية، والارتباط الأكاديمي، والالتقاء مع بعض الطلبة الدارسين من الجنسيات الأخرى، وتوفر السكن المناسب داخل وخارج الحرم الجامعي، وعامل الأمان، والتأمين الصحي، وتوفر المراجع، وإجراءات التأشيرات وغيرها من العوامل التي تساعد على توفير بيئة دراسية أكاديمية تحقق الهدف من البعثة.

وأضاف سعادته: بأنه وبشيء من التفصيل يمكن الإشارة إلى أن عدد المقاعد الدراسية للعام الأكاديمي ( 2016/‏‏2017 م ) حوالي (29359) مقعداً دراسياً منها (17730) مقعدا في مؤسسات التعليم العالي الحكومية داخل السلطنة، و(9638) مقعدا في البعثات الداخلية، إلى جانب (1643) مقعدا في البعثات الخارجية، تتوزع بين (143) بعثة خارجية المجموعة (أ) و (1500) بعثة خارجية المجموعة (ب)، كما أن هناك (10) بعثات لبرنامج الخبراء العمانيين يضاف إليها (62) منحة خارجية مقدمة من الدول الشقيقة والصديقة، كما تم تعيين 174 مقعدا دراسيا للطلبة من ذوي الإعاقة سيدرس (10) منهم بجامعة السلطان قابوس، و(158) بالكليات التقنية و(6) آخرين بكلية العلوم الشرعية، كما تم تعيين عدد (50) مقعداً للطلبة من ذوي الإعاقات (الحركية، السمعية، البصرية) بمؤسسات التعليم العالي الخاصة ضمن برامج الابتعاث الداخلي.

كما دشنت وزارة التعليم العالي مجلة « وما يسطرون...» كخط جديد في مشهد الإعلام المؤسسي، والتي تضع لبنة جديدة في مشهد الوزارة الإعلامي والتواصل التفاعلي. وتنفرد المجلة بتنوع قوالبها الإعلامية فإلى جانب المواد الخبرية ستشتمل على مواد سمعية وبصرية ونوافذ تفاعلية لاستقبال الآراء والاقتراحات حول المواضيع والقضايا المطروحة.

وفي مارس، دشنت وزارة التعليم العالي مسح أرباب العمل 2016، حيث يستطلع آراء أرباب العمل في الخريجين واحتياجات سوق العمل.

ويركز مسح أرباب وقالت العمل 2016 على رأي الرؤساء التنفيذين أو مديرو شؤون التوظيف/‏‏الموارد البشرية في قدرات الخريجين وما تحتاجه مؤسساتهم من قوى عاملة متخصصة ومؤهلة في مجالات معينة. ويهدف مسح أرباب العمل إلى معرفة حاجة مؤسسات القطاع الخاص من الخريجين بالنسبة للأعداد والتخصصات و المؤهلات، كما يدرس الأساليب التي تتبعها المؤسسات في توظيف الخريجين من ناحية الأمور التي يركز عليها القطاع الخاص في الإعلان عن الشواغر و تقييم الخريج وسيرته الذاتية، كما يسعى المسح إلى تحديد الصعوبات التي تواجه أرباب الأعمال في إيجاد الخريجين المناسبين من ناحية التخصصات أو المؤهلات وأين وكيف سيسهم قطاع التعليم العالي في تسهيل هذه الصعوبات.

وقد أعلن مجلس البحث العلمي في أكتوبر، عن فوز 9 مشاريع بحثية بالجائزة الوطنية للبحث العلمي من بين 132 مشروعا بحثيا وذلك في ست قطاعات، منها 89 في فئة حملة الدكتوراه فاز منها 6، و43 في فئة الباحثين الناشئين فازت منها 3 مشاريع ، كما تم تكريم 6 بحوث طلابية فائزة، جاء ذلك في حفل الملتقى السنوي الثالث للباحثين الذي نظمه مجلس البحث العلمي تحت رعاية صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد مستشار جلالة السلطان رئيس مجلس البحث العلمي.

وعن أبرز المشاريع التأسيسية في المجلس : مجمع الابتكار مسقط يقام في منطقة الخوض بالقرب من جامعة السلطان قابوس، وتبلغ مساحته (540) ألف متر مربع تقريباً كمنطقة علمية للبحث العلمي والابتكار على المستوى الوطني، سوف يحتضن مراكز للبحث والتطوير والابتكار من خلال توفير أراض للاستثمار، ويركز المجمع بشكل أولي على أربعة مجالات علمية رئيسية وهي الغذاء والتكنولوجيا الحيوية، البيئة والمياه، الطاقة والطاقة المتجددة، والصحة. ولقد حقق العمل في مجمع الابتكار مسقط نموا في كافة المجالات، ومن المؤمل الانتهاء من المشروع في هذا العام، ويضم 12 ألف متر مربع لإنشاء معهد يعنى بتقديم دورات تدريبية في مجال النفط والغاز، ومساحة 28 ألف متر مربع لإنشاء مركز يعنى بعلاج الأمراض السرطانية كأول مركز على مستوى الشرق الأوسط.

أعمدة
No Image
نوافذ : المنحنى السلوكي ..
في فترة زمنية، إبان ما كنت صحفيا في جريدة عمان، كلفت بمهمة عمل إلى جزيرة مصيرة، بمحافظة جنوب الشرقية، وأثناء تجوالي بصحبة الزميل المصور سالم المحاربي؛ في الصباح الباكر؛ مررنا على الشاطئ حيث يهب الصيادون العائدون من رحلة صيدهم المعتادة في إنزالهم حمولة قواربهم، وهناك على الضفاف تقف مجموعة السيارات...