facebook twitter instagram youtube whatsapp


No Image
ثقافة

كتاب جديد يستعرض إشكالية أن يكون محمد حسنين هيكل مؤرخا

25 يناير 2023
وفق منهجية بحثية وفق آليات الكتابة التأريخية

صدر حديثا للباحثة العراقية عفراء عبد الفتلاوي كتاب جديد بعنوان "محمد حسنين هيكل مؤرخا" عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر، ويقع في 432 صفحة من القطع الكبير، حيث يعرض الكتاب إشكالية أن يكون محمد حسنين هيكل مؤرخا وفق منهجية بحثية وفق آليات الكتابة التأريخية، حيث يؤكد الكتاب حرص "هيكل" عبر وطأة الحدث المعاصر والمعاش أن يصوغ موقفه من الماضي، وذلك من خلال مفاهيمه التي حصلها من خلال خبرته وممارسته اليومية، فأستشعر بأن مشكلة التاريخ الآني (الراهن) قائمة ما دام صنّاعهُ وشهوده على قيد الحياة، ولا غنى للمؤرخ عن الخوض في (التاريخ الإشكالي) ومعالجة قضايا الزمن الراهن (التاريخ المعاش) التي تشكل أهمية بالغة، فالتقوقع على الماضي لا يفيد المؤرخ في عالم اليوم الذي تشعبت فيه الأحداث وتجددت فيه مناهج العلوم الإنسانية والاجتماعية، فقد مثلت الذاكرة التاريخية بالنسبة لمحمد حسنين هيكل جزءا من تاريخ متغير ومتحول فليست هي الماضي المقترن بالحدث السياسي بل هي نتاجه الحتمي وإنّ التاريخ ليس الماضي فحسب إنما هو سياسة الحاضر وإمكانية استشراف المستقبل، وعلى هذا الأساس كان منهجه وأسلوبه في الكتابة التاريخية فأستحق أن يكون مؤرخا.

أعمدة
No Image
جهود المستشرقين في توثيق اللغات الجنوبية
حظيت اللغات العربية الجنوبية الحديثة باهتمام المستشرقين منذ القرن التاسع عشر، ونقصد باللغات الجنوبية الحديثة (الشحرية، المهرية، السقطرية، الحرسوسية، الهبيوتية، البطحرية) والمقصود باللغات الحديثة تمييزا لها عن اللغات العربية الجنوبية المنقرضة مثل السبئية والقتبانية والحميرية. تنوع اهتمام المستشرقين ما بين توثيق المفردات وتسجيلها وبين دراسة قواعد اللغات وأصواتها والتعريف بها...