facebook twitter instagram youtube whatsapp
No Image
ثقافة

العمانية للمكتبات والمعلومات توقع اتفاقية تعاون مع كلية عمان للإدارة والتكنولوجيا

10 يونيو 2021

ضمن سعيها المتواصل للاهتمام بقطاع المكتبات والثقافة عمومًا

كتبت - شذى البلوشية

وقعت الجمعية العمانية للمكتبات والمعلومات اتفاقية تعاون مع كلية عمان للإدارة والتكنولوجيا، وذلك ضمن إطار تعاون الجمعية مع مختلف الجهات في السلطنة، واهتمامها المباشر بقطاع المكتبات، وسعيها الدؤوب لرفع المستوى العلمي والعملي لما يتعلق بمهنة المكتبات وكل ما يتصل بها.

وتتمثل الاتفاقية في وثيقة تعاون بين الجمعية العمانية للمكتبات والمعلومات وكلية عمان للإدارة والتكنولوجيا في المجالات ذات الصلة بالجمعية، وما يتوافق مع أهداف الكلية ويخدم رسالتها الأكاديمية، وتشمل الاتفاقية توفير برامج تدريب لموظفي الجمعية من قبل الكلية وذلك في مجالات اختصاصات الكلية، كما تتيح الاتفاقية للكلية طلب ورشتين بحد أقصى في العام تنظمها الجمعية لموظفيها، وتقدم الكلية أيضا تخفيضا على الرسوم الدراسية بنسبة ١٠ ٪ لموظفي الجمعية أو أعضائها الراغبين في الدراسة بالكلية، كما يمكن لموظفي الكلية أو الأكاديميين التطوع لتقديم حلقات العمل لخدمة أهداف الجمعية والكلية، ويمكن للكلية طلب تدريب أحد أمناء المكتبات بها على بعض أعمال المكتبات، وتوفر الجمعية تخفيضًا لخمسة أفراد من الكلية لحضور مؤتمرها والمعرض المصاحب المزمع إقامته هذا العام.

وقال عبدالله بن سالم الهنائي رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للمكتبات والمعلومات: "إن الجمعية تسعى لعمل عدد من الاتفاقيات المستقبلية مع جهات مختلفة، حيث إن بعض الجهات بعثت لنا بطلب لعمل اتفاقيات في ما يخص مجال المكتبات، كما أن بعض الجهات طلبت منا القيام بزيارات فنية مثل معهد الإدارة العامة والمحكمة العليا".

وأكد الهنائي حرص الجمعية على إقامة الفعاليات والأنشطة المتعلقة بالمكتبات خصوصا، ومشاركتها في الفعاليات الثقافية المتنوعة، كما أن الجمعية تسعى للاحتفال بالأيام العالمية لا سيما تلك التي تخص المكتبات والثقافة والتراث، إما بتنظيم محاضرة أو ورشة عمل، أو حتى عمل ملصق للتعريف بهذا اليوم.

تجدر الإشارة إلى أن الجمعية العمانية للمكتبات والمعلومات هي جمعية عمانية مسجلة في وزارة التنمية الاجتماعية، تعمل وفق القانون المنظم للجمعيات المهنية في السلطنة وأشهرت عام ٢٠٠٧.

وقال الهنائي في حديثه لـ"عمان": "إن الجمعية أقامت مؤتمرها الدولي الأول ومعرضًا مصاحبًا للمؤتمر في ٢٠١٩، ومن المؤمل إقامة المؤتمر الثاني في هذا العام، ووضعت الجمعية العمانية للمكتبات والمعلومات ضمن خططها المستقبلية عددًا الأعمال المتمثلة في تكثيف المحاضرات، وتقديم الرؤى والاستشارات لكل المؤسسات التعليمية والمكتبات في السلطنة".

وأضاف: "تسعى الجمعية للعمل بمثل توجهات جمعية المكتبات الأمريكية ALA، في الاهتمام بالخريجين من قسم المكتبات والمعلومات وقسم الوثائق، وهناك دراسة حاليًا في طور الإنشاء، وبعد الانتهاء منها ستعرض على وزارة العمل والمؤسسات التعليمية، وسيكون هدفها الاهتمام بتطوير كادر الخريجين من جامعة السلطان قابوس أو أي مؤسسة تعليمية، وتأهيلهم للالتحاق بسوق العمل".

أعمدة
No Image
هوامش... ومتون : شبّاك لميعة
عبدالرزاق الربيعيحين بلغني خبر رحيل الشاعرة لميعة عباس عمارة في سان دييجو الامريكية عن٩٢ سنة، فإن أول شيء فعلته هو إرسال تعزية إلى الصديق غيلان نجل الشاعر بدر شاكر السياب التي كانت زميلة والده في دار المعلمين العالية- كلية الآداب بجامعة بغداد، وملهمته، ومرّ ذكرها بشكل غير مباشر في...