facebook twitter instagram youtube whatsapp
محمد النبهاني رئيس فرقة الدن أثناء تسليم أعضاء فرقة صيف الزرقاء شهادة شكر
محمد النبهاني رئيس فرقة الدن أثناء تسليم أعضاء فرقة صيف الزرقاء شهادة شكر
ثقافة

"الدن" العمانية و "الزرقاء" الأردنية توقعان مذكرة تفاهم

15 سبتمبر 2021

"عمان" : على هامش مشاركة فرقة مسرح الدن للثقافة والفن في مهرجان صيف الزرقاء المسرحي بالأردن الشقيق، وقعت الفرقة مع نظيرتها الأردنية "فرقة صيف الزرقاء المسرحية" مذكرة تفاهم تنص على أهمية فتح نوافذ تعاون بين الكيانين في العديد من المجالات، منها تبادل العروض المسـرحية بين الفرقتين عند تنظيم المهرجان الخاص بكل فرقة، مع أهمية أن يتم ترشيح عروض بجودة فنية عالية وتتحمل كلا الفرقتين الاستضافة التي تشمل الإقامة والتغذية والتنقل داخل البلد بعدد لا يتجاوز (10) أفراد كحد أقصـى دون تحمل الفرقة المنظمة للمهرجان لتذاكر السفر الدولية.

ومما نصت عليه المذكرة السعي إلى ترشيح العروض المسـرحية لكلا الفرقتين للمشاركة في المهرجانات الدولية الكبيرة وذلك ضمن العلاقات الدولية الخاصة بكل فرقة.

إلى جانب تقديم الدعم الفني والإعلامي عند تنظيم كل فرقة لمهرجانها الخاص في حالة تم طلب ذلك.

وأخيرًا نصت المذكرة على تنظيم الورش التدريبية المشتركة وتبادل المحاضرين من خلال استضافة الفنيين والمخرجين بكل فرقة.

ويأتي توقيع المذكرة سعيًا من الفرقتين إلى تعزيز التواصل والتعاون بين المسـرحيين العرب، وتأكيدًا على أهمية الشـراكة الفعالة بين الفرق المسـرحية من أجل اكتساب المعرفة وتبادل الخبرات وتسويق العروض المسـرحية وزيادة التواصل الإنساني بين المشتغلين في المجال المسرحي بصورة خاصة والثقافي بصورة عامة.

هذا ومن المقرر أن تنظم فرقة مسرح الدن للثقافة والفن مهرجانها المسرحي الرابع في عام 2022 وفق الخطة المحددة، وهو مهرجان الدن الدولي، وذلك بعد أن أقامت الفرقة 3 مهرجانات سابقة، بداية من الدورة الأولى ممثلا بمهرجان الدن المسرحي في 2015، والدورة الثانية ممثلة بمهرجان الدن العربي في 2016، والدورة الثالثة ممثلة بمهرجان الدن العربي في 2018.

ووفق ما هو مخطط فإن المهرجان سيتضمن مسابقات مسرحية في أربعة محاور، وهي "مسرح الطفل" و"مسرح الشباب" و "مسرح الكبار" وأخيرًا "مسرح الشارع"، بإجمالي 32 عرضًا مسرحيًا من دول عربية وأجنبية عديدة ستشارك في المهرجان.

أعمدة
No Image
بشفافية: نثق بمنجزاتنا
كمية كبيرة من السلبية تحيط بنا، مصحوبة بحالة من التذمر والنقد والامتعاض تغلف جدار أي حدث أو حديث أو تصريح أو مشروع، غياب للثقة في عدد من الجوانب، وتنامي الروح السلبية أكثر من الإيجابية، خاصة إذا ما زار أي أحد فضاء العالم الإلكتروني، هناك تدور رحى معركة من الانهزامية وسط...