facebook twitter instagram youtube whatsapp
الرياضية

سباق للهجن بولاية الكامل والوافي

11 أبريل 2017

ينطلق اليوم الأربعاء بولاية الكامل والوافي سباق الهجن لسن الفطائم الجعدان والأبكار الذي ينظمه الاتحاد العماني لسباقات الهجن ويشتمل على 22 شوطًا منها 10 أشواط في اليوم الأول للجعدان وفي اليوم الثاني 12 شوطا للأبكار. وخصصت لأشواط السباق جوائز نقدية للفائزين بالمراكز الأولى في كل شوط حيث سيكون الختام يوم الخميس تحت رعاية سعادة الشيخ سعود بن بدر البرواني والي الكامل والوافي وبحضور مشايخ ورشداء الولاية والجماهير المحبة لهذه السباقات.

وقال الشيخ سعيد بن سعود الغفيلي رئيس الاتحاد العماني لسباقات الهجن إن هذا السباق الذي يعتبر تدريبا لسن الفطائم سعى الاتحاد إلى إقامته ليكون ضمن السباقات التأهيلية للسباقات القادمة في الموسم المقبل على أمل أن يستفيد منها ملاك ومروضو الهجن ويكون أحد السباقات الرئيسية في المستقبل. ووضح رئيس الاتحاد العماني لسباقات الهجن في تصريح لوكالة الأنباء العمانية أن مثل هذه السباقات مشجعة ومحفزة لملاك الهجن في اختيار الهجن ذات السلالات الجيدة وفي عمر الفطائم الصغيرة للاهتمام بها خلال السنوات الماضية ثم تأهيلها من سباق لآخر حسب الفئة العمرية كما أن الفرصة كبيرة للمضمرين لمعرفة النوق التي لها المستقبل الكبير في ميادين السباقات خاصة وأن مثل هذه السباقات يستكشف من خلالها المروضون وأصحاب الخبرات الكبيرة عددا من النوق السباقة التي تمتاز بالمواصفات المطلوبة للمستقبل. وأشار الغفيلي إلى أنه من المتوقع أن يحضر هذا السباق الكثير من الراغبين في شراء هجن الفطائم من داخل وخارج السلطنة لانتقاء ما يرونه الأفضل من السلالات الجيدة التي يتم ترويضها لسباقات المواسم القادمة. ووضح رئيس الاتحاد العماني لسباقات الهجن أن الاتحاد شكل العديد من اللجان العاملة بالتعاون مع لجنة سباقات الهجن بالولاية لإنجاح السباق للإشراف والتنظيم وفي مقدمتها اللجنة الفنية التي تتولى تسجيل وترقيم الهجن المشاركة بعد معاينتها من اللجنة المختصة في سلالات الهجن والأعمار وتحديد سنها والإشراف على انطلاقة السباق من خلال البداية والنهاية في كل شوط وتحديد عدد الأشواط ولجنة معرفة سلالات الهجن للتعرف على الهجن المحلية عن غيرها من السلالات الأخرى وتحديد أعمارها وتسنينها.

أعمدة
No Image
نوافذ : المنحنى السلوكي ..
في فترة زمنية، إبان ما كنت صحفيا في جريدة عمان، كلفت بمهمة عمل إلى جزيرة مصيرة، بمحافظة جنوب الشرقية، وأثناء تجوالي بصحبة الزميل المصور سالم المحاربي؛ في الصباح الباكر؛ مررنا على الشاطئ حيث يهب الصيادون العائدون من رحلة صيدهم المعتادة في إنزالهم حمولة قواربهم، وهناك على الضفاف تقف مجموعة السيارات...