facebook twitter instagram youtube whatsapp
1445161
1445161
الاقتصادية

80 شركة عمانية في معرض أوبكس برواندا

25 فبراير 2020

تشارك السلطنة السبت المقبل في أعمال معرض المنتجات العُمانية (أوبكس) في العاصمة الرواندية كيجالي، بمشاركة أكثر من 80 مؤسسة، وبتنظيم كل من المؤسسة العامة للمناطق الصناعية (مدائن)، والهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات (إثراء)، وغرفة تجارة وصناعة عمان، ويستمر حتى 3 مارس.

ويهدف المعرض إلى تنويع القنوات المتاحة للمنتجات العمانية، وزيادة حجم صادراتها، وعقد لقاءات ثنائيّة تجمع الشركات العُمانيّة بنظيراتها الروانديّة، كما تهدف اللجنة المنظّمة إلى دعم الشركات الُعمانية والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة لفتح أسواق جديدة لصادراتها وبناء شراكات دولية مباشرة من خلال توقيع صفقات تجارية أوالحصول على وكلاء وموزعين تجاريين في السوق الرواندية والأسواق المجاورة لها.

وحول الاستعداد للمعرض قال أيمن بن عبدالله الحسني، رئيس لجنة أوبكس: «يتيح معرض المنتجات العُمانية الفرصة لرجال الأعمال والتجار والمستوردين الروانديين للاطلاع على المنتجات العُمانيّة والتواصل مع أصحاب الشركات المشاركة مما يساهم في إيجاد فرص تجاريّة واعدة وعقد صفقات من شأنها تعزيز العلاقات التجارية بين البلدين تساهم في إيجاد أسواق جديدة للمصدرين، ويشهد المعرض هذا العام مشاركة جيّدة من الشركات التي تغطّي قطاعات الأغذية والمشروبات، والبناء والتشييد، والبلاستيك واللدائن، والخدمات، وعددٍ من الموادٍ والمنتجاتٍ الصناعية الأخرى».

وفي 2018، بلغ حجم الصادرات العمانية إلى رواندا 957.286 ريالا، شملت قطاعات عديدة منها: الأغذية، والمشروبات، والألومنيوم، والأسفلت، والكابلات، وغيرها. ومن المعوّل أن تشهد الصادرات العُمانية إلى جمهورية رواندا ازدهارًا خلال المرحلة المقبلة كنتيجة لهذا المعرض حيث تعد رواندا ذات الـ12 مليون نسمة أحد أهم الاقتصادات الصاعدة في وسط أفريقيا وتتجه نحو تحسين بيئتها الاستثمارية لاستقطاب المزيد من الاستثمارات وإيجاد شراكات مع مختلف دول العالم.

أعمدة
No Image
المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بين مطرقة المنافسة وسندان فاتورة الكهرباء
تشكل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة نسبة لا بأس بها من مجموع الشركات المسجلة والعاملة في السلطنة وتساهم هذه الشركات بنسبة معقولة في الناتج القومي وتعتمد عليها العديد من دول العالم في خلق فرص عمل والمساهمة في النمو والانتعاش الاقتصادي، وبذلت الحكومة جهودا مضنية في سبيل دعم ومساندة هذه المؤسسات خلال الفترة...