الباعة المتجولون يشددون على حصر المهنة للمواطنين

حذروا من مضار تشغيل الوافدين –

«عمان»: أكدت وزارة التجارة والصناعة أنها خلصت من خلال تواصلها مع عدد من الباعة المتجولين أنهم يؤيدون حصر العمل في هذه المهنة على المواطنين فقط، مشيرين إلى أن تشغيل الأيدي العاملة الوافدة سوف يسهم بمرور الوقت في منافسة المواطنين بشكل غير متكافئ مما يقوض ممارسة الشباب العماني لهذه المهنة المربحة التي يعمل بها أكثر من 461 مواطنًا مسجلين لدى وزارة التجارة والصناعة. وأيد الباعة المتجولون القرار الخاص بتنظيم أعمال الباعة المتجولين الذي يؤكد عدم تشغيل أي قوى عاملة أجنبية وعدم تأجير الترخيص أو التنازل عنه أو السماح للغير باستعماله ولو بصفة مؤقتة وغيرها من الضوابط الهادفة إلى تنظيم هذه المهنة في السلطنة، وتوفر البيئة الملائمة للمواطنين في العمل، مؤكدين أن السماح للأيدي العاملة الوافدة بالعمل في مهنة الباعة المتجولين سوف تحول هذه المهنة إلى تجارة مستترة تسيطر عليها الأيدي الوافدة ويبقى المواطن يملك الترخيص فقط. ‎وأكدت وزارة التجارة والصناعة بأن تراخيص الباعة المتجولين تمنح للعمانيين فقط.