تدشين القطاع السابع في المجال الجوي العماني

دعما لحركة الطيران في مطارات السلطنة –
دعما لحركة الطيران في مطارات السلطنة دشنت الهيئة العامة للطيران المدني قطاع المنطقة السابع في الملاحة الجوية بالسلطنة، وأضافت تحسينات في المجال الجوي العماني وشبكة الاتصالات المساندة للقطاعات الحالية والجديدة. ونتج عن هذا المشروع تقسيم قطاع المنطقة الجنوبي والذي يمثل أكبر قطاعات المنطقة في المجال الجوي العماني إلى قطاعين هما: القطاع الأوسط والقطاع الجنوبي الجديد، حيث يتم تفعيلهما في أوقات الذروة وبحسب متطلبات إدارة الحركة الجوية في الحالات الأخرى والاستثنائية.

يأتي هذا التوسع بعد أقل من عامين من تدشين قطاع المنطقة السادسة والذي أضاف طاقة استيعابية ساهمت بفعالية في استيعاب الزيادة غير المسبوقة في حجم الحركة الجوية التي شهدها المجال الجوي العماني خلال شهر مارس من العام الجاري والذي بلغت ذروة الزيادة فيه 30%.
وأكد سعادة الدكتور محمد بن ناصر الزعابي – الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للطيران المدني أن هذا التوسع في القطاعات الجوية جاء ضمن سلسلة مشاريع الهيئة لتطوير البنية الأساسية لقطاع الطيران المدني من عائد الاستثمارات.