أخطاء الحكام كثرت وكلفتنا الكثير! – سعيد الحمداني: لدينا مقترحات لتطوير المسابقات وعلى اتحاد الطائرة فتح قنوات الحوار!

صحار – عبدالله المانعي –

أكد المدرب الوطني سعيد بن جمعة الحمداني أنه في هذا الموسم ظهرت كثير من الاحتجاجات والانتقادات بسبب سوء التحكيم في المسابقات التي يقيمها اتحاد الطائرة لذا أرجو من لجنة الحكام أن تعيد تقييم الوضع بشكل عام وهو مطلب ملحٌ والابتعاد عن المجاملات التي لا تخدم الحكم، كما أرجو توفير كاميرا خاصة للحكام لتصوير المباريات لمتابعة أدائهم لتوضيح الأخطاء لهم بشكل مباشر وللحد من كثرة الأخطاء المتكررة.
جاء ذلك في حوار مع المدرب عن الوضع الذي ساد منافسات الكرة الطائرة على الصعيد المحلي عبر دوري الدرجة الأولى ودرع وزارة الشؤون الرياضية للموسم الحالي 2018/‏‏2019 والذي حاز فيه السيب عن جدارة واستحقاق لقبي المسابقتين وتراجع السلام لينال الوصيف في الدوري وسجل الكامل والوافي المركز ذاته في درع الوزارة وتقهقر صحار المرشح الأكثر إلى المركز الرابع، وأتى الحديث مع سعيد جمعة وهو الذي أنهى مهمته في قيادة فريق الكامل والوافي الضيف الجديد الذي حل في هذا الموسم.
وذهب سعيد جمعة للحديث كعادته بشفافية مطلقة وسبر أغوار شجون الكرة الطائرة ووضعيتها على الصعيد المحلي في دوري الكبار الذي استقطب 5 فرق وهي السيب والسلام وصحار والكامل والوافي وقريات وهو بالطبع رقم مشاركة ضئيل من بين الكم الكبير من الأندية التي تتوزع على محافظات وولايات السلطنة يستدعي التوقف عنده وتشريح الأسباب التي أدت إلى حالة عزوف كبيرة في أروقة الأندية.

عزوف الجماهير

وأضاف الحمداني: في الفترة الماضية وتحديدا قبل 10 سنوات كانت المباريات في المسابقات المحلية بها صعوبة وتشهد حضورا كبيرا من الجماهير وتشكل ضغطا كبيرا على رجال الصافرة ولكن كانت الأخطاء قليلة وخاصة مع حكام النخبة أمثال الحكم عادل موسى وغيره من الأسماء التي لمعت في تلك الحقبة وعلى النقيض من هذا فإنه بالرغم من أن هؤلاء الحكام الحاليين تعايشوا مع هذا الحكم الدولي وغيره في الفترة الماضية لكن الأخطاء تفشت كثيرا منهم وأهدرت جهد وتعب أجهزة فنية وإدارية ولاعبين وتمنيت من حكامنا الذين عملوا معه (الحكم عادل موسى) أخذ بعض الشيء حول الأسلوب الناجع في إدارة المباريات وكيفية التعامل بروح القانون وتسيير رتم المباريات بشكل فني عالٍ وراقٍ في الوقت نفسه.

منظومة متكاملة

وذهب سعيد جمعة لطرح ما يدور في خلده بشأن تطوير مسار لعبة الكرة الطائرة فقال: لدي نقاط ومقترحات للاتحاد العماني للكرة الطائرة الكيان المسؤول عن اللعبة إذا أحب الجلوس معنا ومناقشتها لخدمة منظومة اللعبة بشكل عام المتمثلة في اللاعب والمدرب والإداري والحكم وما يخص ترغيب الشركات لعمل شراكة حقيقية مع اتحاد اللعبة لزيادة عدد المسابقات في الفترة القادمة حيث إن هذه المنظومة بحاجة لنمو وعمل متكامل يمكن أن يصنع كرة طائرة بمعنى الكلمة.

نداء للشؤون الرياضية

وفي جزئية باتت تشكل الهاجس المؤرق بين الأندية واللاعبين تتعلق بالجانب المادي في جميع الألعاب ومن بينها لعبة الكرة الطائرة فإن أمر أخذ الحقوق المالية ما زال يعاني من الاعوجاج وهذا ما أشار إليه سعيد جمعة وأزاح اللثام عنه بكل صراحة وشفافية مطلقة وقال: أوجه ندائي لوزارة الشؤون الرياضية واتحاد اللعبة للتدخل السريع وإيجاد حلول ترضي الأطراف بخصوص الحصول على المستحقات المالية بعد انتهاء الموسم.
ورأى سعيد جمعة أن الحل المتبع حاليا في غير محله وهو بأن تتحول قضية المطالبات المالية الشائكة إلى لجنة فض المنازعات ويتم دفع مبالغ للجنة وبنسبة مئوية كبيرة حسب قيمة المبلغ المطلوب للحصول على المستحقات فهذا الإجراء مرهق ويتوجب إعادة النظر فيه من قبل الجهات ذات العلاقة.
وأضاف: إذا استمر الوضع كما هو عليه حاليا يفضل من ثالوث اللعبة المدرب واللاعب والإداري ترك ممارسة اللعبة أو الذهاب إلى إجبار الأندية بتوقيع شيكات مؤخرة الدفع على الأقل لضمان الحقوق مثل ما طبق القرار من قبل اتحاد اللعبة والجمعية العمومية بتصنيف اللاعبين وتحديد أجورهم بالعقود لأنه بصراحة معاناة المطالبة تظهر مع نهاية كل موسم وهي صداع مزمن يجب أن تكون له مسكنات واقعية تضمن الحقوق.

فترة ناجحة

وحول تقييمه للفترة التي قاد فيها الكامل والوافي في هذا الموسم رأى أنها متميزة وناجحة وقال: أتوجه بجزيل الشكر إلى خليفة الهاشمي رئيس نادي الكامل والوافي وإلى أعضاء مجلس إدارة النادي وإلى أحمد الهاشمي مشرف الفريق وإلى المسؤولين في الجهازين الفني والطبي واللاعبين على تعاونهم للوصول إلى تحقيق الطموح الذي كنا نسعى إليه من بداية الموسوم ولولا الظروف الحالكة التي تعرضنا إليها لتحقق أفضل مما كان ولكن -قدر الله وما شاء فعل- وهذه الظروف تعرضت لها كمدرب وكانت شبيهة عندما كنت مدربًا لنادي ولايتي صحار بالموسم الماضي وقد حرمت من تحقيق أحد الألقاب والظاهر الظروف دائما تقف ضدي والسؤال الذي بات مطروحا: متى سيبتسم لي الحظ؟

بيد الإدارة

ورد ســــــــــعيد جـــــــمعـــــــة عــــــلى استفســـــــــار ( ) حول استمرارية كيان الفريق بنفس العناصر والجهازين الفني والإداري في الموسم المقبل 2019/‏‏2020 أفاد باقتضاب: بالنسبة لاستمرار الفريق للموسم القادم من عدمه هذا أمر يرجع إلى إدارة النادي برئاسة خليفة الهاشمي والإداريين بإدارة النادي والقرار مرده إليهم.
وبعيدا عن قول سعيد جمعة وبالنظر إلى مشاركة الفريق الذي أغلب عناصره محترفون محليون كانوا مثلوا فرق أندية أخرى فإن كلفة فاتورة مشاركة الكامل والوافي بكل تأكيد أتت مرتفعة وستكون هناك مراجعة لمجلس الإدارة لتحديد القدرة على توفير احتياجات الفريق المالية للمشاركة في الموسم المقبل من عقود ورواتب ونقل وتغذية ومستلزمات تدريب وغيرها.