منتخب الناشئين يلاقي نظيره العراقي وديًا .. يونيو المقبل

العوفي: علينا العمل بجدية والتخطيط السليم لتقديم مستويات قوية –

يلتقي المنتخب الوطني للناشئين لكرة القدم نظيره العراقي في مباراتين وديتين بالسلطنة يومي 12 و15 يونيو القادم في إطار التحضيرات التي يجريها المنتخبان لخوض تصفيات كأس آسيا للناشئين 2020 بعد ما أسفرت القرعة عن لعب المنتخب الوطني في المجموعة الرابعة بجانب منتخبات السعودية (المستضيف)‏ وسوريا وباكستان. وسوف يدشن المنتخب الوطني أولى مبارياته في التصفيات مع منتخب باكستان في 18 سبتمبر المقبل ويقابل في المباراة الثانية منتخب سوريا في 20 من الشهر ذاته ويختتم مشواره بالمواجهة القوية أمام المنتخب السعودي المضيف في 22 من الشهر نفسه في مهمة لن تكون سهلة وتتطلب الإعداد الجيد والجاهزية المثالية التي تساعد في خطف بطاقة العبور الوحيدة للمجموعة. في المقابل فإن منتخب العراق سيلعب في المجموعة السادسة إلى جانب المنتخب المضيف (‏قرغيزستان)‏ والإمارات ولبنان، ويأمل المنتخبان الاستفادة من هاتين التجربتين قبل البحث عن تجارب أخرى جديدة للوقوف على التشكيلة الأساسية التي سيلعب بها المنتخبان في هذه التصفيات.
وكان مدرب المنتخب الوطني للناشئين لكرة القدم هلال العوفي قد قال في حديث سابق عن المجموعة التي سيلعب فيها منتخبنا الوطني: المجموعة ليست سهلة إلا أن منتخبنا الوطني لديه تفاؤل كبير ورغبة حقيقية في تحقيق النتائج الإيجابية التي تضمن له التأهل.
وأضاف قائلًا: «سيكون علينا العمل بجدية والتخطيط السليم لتقديم مستويات قوية ومواجهة التحدي الذي ينتظرنا في السعودية خاصة أمام البلد المستضيف وسنقوم في الفترة المقبلة بوضع برنامج إعدادي نموذجي يتناسب مع المهمة الصعبة التي تنتظرنا في التصفيات، وكشف العوفي عن اعتماده بنسبة كبيرة على القائمة التي سبق واختارها وفي حال حدثت أي تعديلات فيها ستكون محدودة جدًا. وتضم قائمة منتخب الناشئين الآن حضر الحضرمي وسالم العبدلي ونبراس البوسعيدي ومهيمن الكاسبي وعبدالرحمن الجابري وعبدالمجيد البلوشي ومرشد الحمحمي وحذيفة الأغبري وأفلح الجرادي وعلي خليفة وقصي الهاشمي وعبدالعزيز الراسبي وعلي الهنداسي ومحمد المخيني ونجم القاسمي ويوسف المشايخي ومحمد بن عبدالله المخيني وبسام الجعفري ويوسف الشبلي وعبدالعليم الرواحي وقصي الحوسني وعيسى الشبيبي وأحمد المفرجي ومحمد الفارسي ومجاهد المحاربي.