«الرؤية المستقبلية 2040» تناقش مبادرات تهيئة المناخ العام لتحقيق الرؤية

استعرضت أبرز مرئيات المجتمع ومهام مكتب الرؤية خلال الربعين الثاني والثالث –

استعرضت اللجنة الرئيسية للرؤية المستقبلية «عُمان 2040» أمس الموقف التنفيذي لما تم اتخاذه من إجراءات للقرارات المتخذة في اجتماعها العاشر، واستعراض لأبرز مرئيات المجتمع حول وثيقة رؤية عمان 2040.
ترأس اجتماع اللجنة «الحادي عشر» صاحب السمو السيد هيثم بن طارق آل سعيد وزير التراث والثقافة، وذلك بمقر وزارة التراث والثقافة، وبحضور أصحاب المعالي والسعادة أعضاء اللجنة.
وكانت قد أتيحت مدة أسبوعين من تاريخ انعقاد المؤتمر الوطني للرؤية لاستقبال مرئيات المجتمع إلا أنه فعلياً تم استقبال المرئيات لمدة 4 أسابيع، وتوزعت مرئيات المجتمع بين آليات وممكنات لتحقيق الرؤية، ومثلت أكثر من 70% من إجمالي المرئيات، والنسبة المتبقية وهي أقل من 30% كانت حول محتوى وثيقة الرؤية، وقد تم أثناء الاجتماع مناقشة التعديلات المقترحة على وثيقة الرؤية بناء على مرئيات المجتمع.
كما تم خلال الاجتماع استعراض أبرز مهام مكتب رؤية «عمان 2040» خلال الربعين الثاني والثالث من عام 2019، وتضمنت صياغة الوثيقة النهائية للرؤية، عقد جلسات مع الوحدات الحكومية حول رؤية «عمان 2040» وذلك بهدف توضيح دورها في تحقيق الرؤية ورفع جاهزيتها للمساهمة في وضع الخطط الوطنية ومواءمة الاستراتيجيات القطاعية مع الرؤية، والعمل على التعاون مع مركز التواصل الحكومي في تفعيل دور دوائر الإعلام في الجهات الحكومية للعمل على توعية وتثقيف منتسبي المؤسسات الحكومية بأهمية الرؤية وتعزيز تبنيها من قبل الموظفين، ووضع إطار عام لتحقيق رؤية عمان 2040 لتكون دليلا تنفيذيا للخطط الخمسية.
كما ناقشت اللجنة المبادرات المقترحة لتهيئة المناخ العام لتحقيق رؤية «عمان 2040»، وقد اتخذت اللجنة الرئيسية عددا من القرارات والإجراءات اللازمة حول الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال.