« تعليمية » شمال الشرقية تكرم المجيدين في الأنشطة التربوية

إبراء – مراسل « عمان » –

كرمت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الشرقية أكثر من 200 من المجيدين في الأنشطة التربوية خلال العام، وأقيم حفل التكريم تحت رعاية الشيخ الدكتور سيف بن مهنا الهنائي والي القابل وذلك بالقاعة الكبرى بمركز التدريب التربوي، بحضور المديرين المساعدين للمدير العام ومديري الدوائر بالمديرية ومديري المدارس وأخصائيي الأنشطة المدرسية.
وتنوعت فقرات حفل التكريم التي قدمت في قالب « أوبريت جميل » عرضت خلالها الإجادات الطلابية في تلاوة القرآن الكريم وإلقاء الشعر والخطابة إضافة إلى مهارات الرسم والتصوير الضوئي، كما تم استعراض بعض من المعارض والفعاليات التي نفذها قسم الأنشطة خلال هذا العام الدراسي. وأوضح رئيس قسم الأنشطة التربوية بالمديرية سالم بن محمد البراشدي أهم هذه الإنجازات في كلمة القسم التي ألقاها فقال : إن اهتمامات قسم الأنشطة بالإجادات الطلابية متنوعةٌ في مختلف المجالات، العلمية والثقافية والاجتماعية والفنية وغيرها من المجالات، حيث ينفذ القسمُ عددا من البرامج والفعاليات، لإكساب الطلاب المعارفَ والمهارات اللازمة، ومنها برامجَ لإجادات الرسم والتصوير، إضافة إلى دعم المبادرات القرائية، والاهتمام بالموسوعة العمانية، وبرنامجَ تأهيل الخطباء، والبرامج َالموسيقية مما كان لهذه البرامج عظيمُ الأثرِ في صناعة الإنجازات التي حصدتها مدارسُ شمال ِالشرقية هذا العام .
وذكر رئيس قسم الأنشطة بعضا من هذه الإنجازات بقوله : ومن هذه الإنجازات مسابقة فن الخطابةِ والتحدثِ بالفصحى وتعميقِ دراسةِ النحو، فاز فيها الطالب سليمان بن ناصر الحبسي من مدرسة قتادة بن النُعمان للتعليم الأساسي بالمركز الأول على مستوى السلطنة والوطن العربي. وبرنامج مسابقة سفراء نماء، الذي تنظمه مجموعةُ نماء، أحرزت فيه مدرسة الحواري بن محمد الأزدي المركز الثاني على مستوى السلطنة وذلك عن مشروعِ المعالجة الحيوية لطفليات المياه الرمادية بالطاقة الحرارية. أيضا مسابقة القراءة الوطنية اعتلت المحافظة منصة التتويج على مستوى السلطنة من خلال مدرسة المهنا بن جيفر للتعليم الأساسي وذلك للعام الثاني على التوالي، أما في مجال الفنون التشكيلية فحصدت المحافظةُ مراكزَ متقدمة ٍفي مختلف المسابقات، منها مسابقة دار الأوبرا السلطانية، ومسابقة حقوق الإنسان، ومسابقة نخلتي، ومسابقة بيئتي. وفي نهاية الحفل قام راعي المناسبة بتكريم أخصائي الأنشطة والطلاب والطالبات المجيدين، كما قدت إحدى الطالبات هدية تذكارية لراعي المناسبة رسمت عليها صورته الشخصية إضافة لتقديم عمل يدوي من أعمال إحدى الطالبات المشاركات في الفنون التشكيلية .