منها ما يصل عمره إلى عام 1928 – نظرة على أهم محطات التليفريك في أوروبا

تزخر أوروبا بمناظر طبيعية خلابة تأسر الألباب. ويوفر التليفريك للسياح فرصة الاستمتاع بإطلالة بانورامية ساحرة على المناظر الطبيعية الخلابة، وفيما يلي نظرة سريعة على أهم مواقع التليفريك في أوروبا.
– جلاسير رايد:
بحسب ما جاء بتقرير وكالة الأنباء الألمانية فإن التليفريك جلاسير رايد يعتبر أعلى تليفريك ثلاثي المستويات في العالم، ويوجد في منطقة زيرمات السويسرية، ويقوم بنقل ما يصل إلى 2000 شخص في الساعة إلى قمم ماترهورن الصغرى في جبال الألب، وتوجد في هذه المنطقة أعلى محطة جبلية في أوروبا على ارتفاع أكثر من 3800 متر، وهنا ينعم السياح بإطلالة رائعة على جبال الألب العالية و14من الأنهار الجليدية.

– أول تليفريك بطابقين مفتوحين:
يحمل أول تليفريك في العالم بطابقين مفتوحين في العالم اسم كابريو، ويقتصر تشغيله على فصل الصيف انطلاقا من محطة الوادي “كالتي” في كانتون نيدوالدن السويسري، حتى يصل إلى قمة ستانسرهورن المطلة على بحيرة لوسيرن.
ويسع التليفريك 60 راكب في الكابينة المزججة بالكامل، كما يمكن لحوالي 30 راكبا آخر الاستمتاع بهواء جبال الألب على سطح الكابية، وعند الوصول إلى المحطة الجبلية على ارتفاع 1900 متر يمكن للسياح الاستمتاع بإطلالة بانورامية على سلسلة جبال الألب، التي تمتد لمسافة 100 كيلومتر وعشر بحيرات، في ظل أحوال الطقس المناسبة.

– أول تليفريك بأرضية كابينة دوارة:
قامت شركة دوبلماير جارافينتا العملاقة خلال عام 1992 ببناء أول تليفريك في العالم مزود بأرضية كابينة دوارة بالتعاون مع شركة تيتليس روت آير، وذلك فوق جبل إنجيل بيرج في كانتون أوبوالدن السويسري. ومنذ عام 2014 تدور الكابينة حول محورها مرة واحدة في غضون 5 دقائق، ويمر التليفريك على منطقة تيتليس حتى يصل إلى المحطة الجبلية.

– تليفريك عريق:
يتم الترويج للتليفريك الموجود بمدينة باد رايخينهول بولاية بافاريا الألمانية باعتباره أقدم تليفريك لا يزال محتفظا بحالته الأصلية، ويربط التليفريك منذ عام 1928 بين المدينة العلاجية والمنطقة الواقعة على ارتفاع 1614 مترا، ويقع تحت حماية التراث، ولا يزال هناك ميكانيكي يعمل في المحطة الجبلية، حتى تتمكن الكابينة الحمراء من التغلب على فروق الارتفاع، الذي يبلغ 1140 مترا.

– من فرنسا إلى إيطاليا:
ينعم السياح أثناء ركوب التليفريك “دي ألجوله دي ميدي” انطلاقا من شامونيكس بإطلالة رائعة على الجبال الفرنسية، وعادة ما يقوم التليفريك بنقل عدة آلاف خلال 20 دقيقة، وبعد التوقف في الهواء الجبلي المنعش على قمة جبل مونت بلانك، يشاهد السياح أعلى جبل في أوروبا، مع إطلالة رائعة على بحيرة جنيف.
ومن يتمتع بالجرأة والشجاعة يمكنه إلقاء نظرة بانورامية من Skywalk على ارتفاع أكثر من 1000 متر، وبعد ذلك يتم متابعة السير في الكبائن الصغيرة إلى قمة هيلبرونر الموجودة على الجانب الإيطالي.

– من وسط المدينة إلى المحمية الطبيعية:
يتمكن السياح من خلال التليفريك من التنقل من موقع إلى آخر على قمم الجبال، ولكن قطار هونجربورج بمدينة إنسبروك يوفر للسياح متعة الانتقال من وسط المدينة إلى أجواء المحمية الطبيعية بما يتخلل ذلك من مناظر طبيعية متنوعة.
وقد قامت المهندسة المعمارية زها حديد بوضع التصميمات الإنشائية لمحطات القطار؛ حيث تتشابه الأسطح المنحنية لمحطات القطار مع الأنهار الجليدية المتدفقة، وتستغرق رحلة القطار حوالي 10 دقائق من وسط المدينة مرورا بأعلى حديقة حيوان في أوروبا في منطقة هونجربورج، وبعد ذلك يمكن للسياح استخدام التليفريك نوردكيته للوصول إلى مناطق “زيه جروبه” و”هافيلكلار” من أجل الاستمتاع بإطلالة بانورامية على ارتفاع 2300 متر.

– فوق البركان:
يعد بركان إنتا في إيطاليا أعلى بركان في أوروبا وأكثرها نشاطا، وقد تم تدمير التليفريك خلال 2002، ولكن في تلك الفترة تم إنشاء تليفريك جديد يحمل اسم “فونيفيا ديل إينتا” ويقوم بنقل السياح من محطة ريفوجو سابينزا الموجودة على الجانب الجنوبي من البركان على ارتفاع 2500 متر. وانطلاقا من المحطة الجبلية يمكن للسياح الاستمتاع بجولات بواسطة سيارات الدفع الرباعي وبصحبة مرشدين سياحيين للتعرف على حقول الحمم البركانية.

– فوق الحيوانات البرية:

يمكن للسياح في جبال كانتابريا، التي تقع على مسافة 20 كيلومتر من سانتاندير، مشاهدة الحيوانات، الدببة والأفيال والغوريلا والأسود ووحيد القرن وغيرها من الحيوانات المفترسة، من كبائن التليفريك، الذي يتحرك فوق محمية كابارسينو، وتغطي جولة التليفريك أهم المعالم الطبيعية سواء كانت صخور حادة وبحيرات وشواطئ في شمال إسبانيا.

– الأضواء الشمالية:

عادة لا يعمل التليفريك أثناء الليل، ولكن يمكن للسياح الاستمتاع بإطلالة رائعة على البحر والأضواء الشمالية من خلال التليفريك المجدد بالكامل بمدينة نارفيك الساحلية، التي تقع شمال النرويج، ويتم تنظيم الرحلات بدءا من أوائل يونيو إلى منتصف يوليو.