المؤتمر العربي الـ9 لرواد الكشافة بالقاهرة يناقش قضايا البيئة والتنمية

بمشاركــــــة الســــــلطنة –
اختتمت أمس أعمال المؤتمر العربي الـ9 لرواد الحركة الكشفية العربية الذي استضافته جمهورية مصر العربية بمقر المنظمة الكشفية العربية بالقاهرة خلال الفترة من 21 إلى 24 أبريل الجاري تحت شعار «البيئة من أجل التنمية ورفاهية الإنسان» بمشاركة عدد كبيرة من الدول العربية ورواد الكشافة، ومثل السلطنة في المؤتمر الدكتور يعقوب بن خلفان بن عبدالله الندابي مدير عام المديرية العامة للكشافة والمرشدات.

واختار المؤتمر بالإجماع المملكة الأردنية الهاشمية لاستضافة المؤتمر العاشر والذي سيقام عام 2022م، كما أقر المؤتمر عددا من القرارات والتوصيات فيما يتعلق بدور الرواد في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، كما تم التأكيد على أهمية دور الكشافة والمرشدات في الحفاظ على البيئة من أجل التنمية ورفاهية الإنسان، واعتماد التقرير المالي وختام الحسابات لأعوام ٢٠١٦ إلى ٢٠١٨م واعتماد الموازنة العامة، كما اعتمد خطة الاتحاد وبرامج أنشطته للفترة القادمة، والميزانية العامة للاتحاد، وتحديد مواعيد تنفيذ الأنشطة القادمة وأماكن تنفيذها.
وأكد الدكتور يعقوب بن خلفان الندابي مدير عام المديرية العامة للكشافة والمرشدات على أهمية المخرجات والتوصيات التي خرج بها المؤتمر في تعزيز العمل الكشفي العربي وتعظيم دور الكشافة والمرشدات في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، مقدما شكره للاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات على حسن تنظيم وإدارة الجلسات وحرص المشاركين على تحقيق أهداف ورسالة الاتحاد العربي، كما وجه بالشكر للمنظمة الكشفية العربية ولجمهورية مصر العربية على حسن الاستضافة وروعة التنظيم، متمنيًا للمملكة الأردنية الهاشمية التوفيق في تنظيم المؤتمر العربي العاشر في 2022م، مهنئا رواد الكشافة والمرشدات الأردنية بهذا الاختيار الذي جاء بتوافق تام من جميع الدول.