حلقة عمل تدعو لاستغلال البرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر

في إطار نشر الوعي باستغلال تطبيقات البرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر في المؤسسات العامة والخاصة، نظمت هيئة تقنية المعلومات بالتعاون مع جامعة السلطان قابوس صباح أمس حلقة عمل حول تطبيقات البرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر في البنية الأساسية لتقنية المعلومات في وزارة الصحة «الفرص والتحديات»، وذلك في مركز ساس لتطوير تطبيقات الهواتف الذكية في هيئة تقنية المعلومات.
وتأتي هذه الحلقة ضمن سلسلة حلقات حلول البرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر، وحضرها متخصصون في تقنية المعلومات ومديرون من الجهات الحكومية والخاصة.
وخلال حلقة العمل تم عرض عدد من الأنظمة والتطبيقات المستخدمة بنجاح وفعالية في وزارة الصحة بما في ذلك دليل سامبا المفتوح النشط الذي قدمته فايزة بنت حمد الجابرية مديرة قسم البنية الأساسية لتقنية المعلومات، كما تم عرض نظام مراقبة الشبكة (Zabbix) قدمه تمام بن صالح الشرقي فني شبكات، كما تم تقديم عرض حول تطوير البرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر في وزارة الصحة من قبل شيخة بنت خلفان النعمانية مبرمجة حاسب آلي. وتلت العروض أيضًا مناقشات مفتوحة لتبادل الخبرات والتجارب.
وقد جاءت هذه الحلقة ضمن برنامج بناء القدرات في البرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر الذي جاء نتيجة للتعاون والجهود المشتركة بين هيئة تقنية المعلومات وجامعة السلطان قابوس لبناء الكفاءات وتطوير برمجيات حرة ومفتوحة المصدر من أجل تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين الطرفين وتنفيذ توصيات الدراسة الخاصة باعتماد ونشر البرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر في السلطنة.
ويسعى البرنامج إلى تحقيق عدد من الأهداف منها: تكثيف التوعية فيما يخص فوائد استخدام البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر في مختلف الأنظمة الإدارية للمؤسسات الحكومية والخاصة وتعزيز دورها في تطوير الابتكار وريادة الأعمال، وبناء الكفاءات من خلال التدريب على البرمجيات المتخصصة والأنظمة مفتوحة المصدر و تطوير المهارات اللازمة وتوطينها للاستفادة منها محليا، وكذلك تشجيع روّاد الأعمال لتطوير الحلول والتطبيقات المعتمدة على البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر لتعزيز المنتج الوطني، وتطوير حلول وتطبيقات لمختلف المؤسسات العامة والخاصة مبنية على البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر وتوفير الدعم التقني المطلوب.