التشغيل التجاري لمطار الدقم سبتمبر المقبل واهتمـام كبيـر بالاسـتثـمـار فـي «صـحـار»

إنجاز المرحلة الأولى لدراسة تطوير مطار مسندم خلال شهرين

لا جدوى اقتصادية لمنح تراخيص جديدة لشركات طيران محلية حاليا

كتب- حمود المحرزي: أكدت الهيئة العامة للطيران المدني أن المرحلة الأولى من دراسة تطوير مطار في محافظة مسندم ستكون جاهزة خلال شهرين، فيما ستحتاج المرحلة الثانية منها إلى قرابة 12 شهرا من البدء فيها.
وقال سعادة الدكتور محمد بن ناصر الزعابي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للطيران المدني في تصريحات صحفية: إن الدراسة تتعلق بإيجاد موقع لإنشاء مطار في مسندم، وقد تم تعيين استشاري، مؤكدا أنها في طور الانتهاء من مرحلتها الأولى والمتوقع خلال أشهر قليلة قادمة وربما تحتاج لشهرين، مشيرا إلى أن المرحلة الأخرى من الدراسة ستكون أكثر شمولية حيث تتعلق بمختلف الجوانب بما فيها الطقس لعدم استقراره في مسندم ولا بد من التأكد من حركة الرياح. ولفت إلى أن هناك خيارين لمطار مسندم أما البحث عن موقع جديد أو تطوير مطار خصب الحالي، مؤكدا أن إنشاء المطار يأتي في إطار الاستراتيجية الشاملة لتطوير المحافظة التي وضعها المجلس الأعلى للتخطيط.
وأكد الزعابي أن البنية الأساسية للمطارات أصبحت شبه مكتملة، موضحا أن التشغيل التجاري لمطار الدقم من المرتقب أن يكون في سبتمبر القادم. كما أن مطار صحار يشهد حركة جيدة للمسافرين حيث تجاوز عدد المسافرين عبر المطار بنهاية العام الماضي 114 ألف مسافر، وحاليا تعول الهيئة على تكملة المرحلة الثالثة من المطار المتمثلة في مبنى المسافرين وبقية المرافق التابعة له ليكون المطار جاهزا لاستقبال مختلف الرحلات الدولية والمحلية، موضحا أن المجموعة العمانية للطيران تعمل حاليا على تعيين استشاري لطرح مطار صحار للاستثمار وهناك اهتمام من قبل المستثمرين للاستثمار في المرحلة الثالثة للمطار. موضحا أن مطار رأس الحد مطار سياحي وأنشئ لهذا الغرض ولكن حدث تأخير في إقامة المشاريع السياحية وبالتالي توقف مع المرحلة الثالثة المتمثّلة في مبنى المسافرين وباقي المرافق. وتدرس المجموعة العمانية للطيران استثمار هذا المطار بطريقة مناسبة.
وفي سؤال عن منح تراخيص جديدة لشركات طيران قال الرئيس التنفيذي للهيئة العامة الطيران المدني: إن الدراسة التي قامت بها الهيئة أوضحت عدم وجود جدوى اقتصادية من تأسيس شركات طيران أو منح تراخيص من الفئة (أ) في الوقت الحالي، أما فيما يتعلق بطلبات الطيران العام الفئة (ب) فهي مستمرة من قبل الشركات.