ربما : هلا_نوفمبر

د. يسرية آل جميل –

مدخل:
‏(الله ولي الشعور العميق وقلّة الحيلة)

• نوفمبر شهر مميز بامتياز
شهر الرومانسية
شهر المطر
شهر الحب
العفوية
السعادة
الورود
الربيع.. الفراشات
كل شيء جميل
هو ابنُ شرعيٌ لنوفمبر
بلادي تحتفل بيومها الوطني في نوفمبر
أختي
صديقتي
بنات خالتي
أنا
حبيبي
كلنا نحتفل بأعيادنا
في شهر نوفمبر
ثلثي جمال شهور السنة
في نوفمبر.

•في نوفمبر
أكتفي بقليل من البشر
وقليل من الأصدقاء
وقليل جداً جداً من المقربين جداً
في نوفمبر
أرغب في الحصول على كثير من المشاعر
وعدد لا محدود من العاطفة
وعلى منتهى الحب
في نوفمبر
أكتفي بك.. وبنفسي
بكلينا دون بقية
في مكان ناءٍ جداً
لا يصل إليه أحد
لا يتجرأ أن يصل إليه أحدٌ
سوانا.

•في نوفمبر
أحبُّ أن أقطع تذكرتين
تذكرتي سفر
تذكرتي سينما
تذكرتي قطار
اثنين فقط
لأذهب بعيداً مع نفسي
بعيداً جدا
عن كل خيبات الحياة
حيث لا كهرباء ولا انترنت ولا بشر
ولا تقنيات
باحثةً عن نفسي
التي أقدّسها كثيرا
نائية بها عمن لا يهديني الفرح
ولا يحميني من الحزن
ولا يعوضني شيئاً
سواكَ
حيث قلبك لي وطن
حيث أنت لي جنةٌ عاجلة غير آجلة
حيث جاهي
واتجاهي للأبد
لك ومعك.

•في نوفمبر
أتناول الكثير من الشكولاتة الفاخرة
أصدقائي يجلبونها لي إثر عودتهم من السفر
من سويسرا.. فرنسا
أخبئها جيداً لشهر نوفمبر
إن لم تجدوني
فابحثوا عني
بين زوايا المقاهي
أختبئ بعيداً عن صخب البشرية
أحتسي قهوتي التركية
وقطعاً من الكيك الفرنسي
أقرأ روايةً للقصيبي
أو أستمع إلى صوت الحب
فيروز.. كلثوم.. حليم.. مجيد
لا يهم
المهم صوت يعيدني إلى الزمن الجميل
أو ربما أدعو قارئة فنجانٍ تشاركني جلستي
أدعها تمرّ بين أسراري المخبأة
فوق أوراق أيامي
تعزف على أوتارها
لعلها تصنع بي معروفاً
وتهديني أحلاماً مُحققة
على طبقٍ من نور
من حيث لا أحتسب.

•إليه حيثما كان:
خذني على قد شُوقي.. واترك غيابك