«النقل والاتصالات»: افتتاح الحزمة الرابعة من طريق الباطنة السريع الشهر القادم

بطول 50 كم ويشتمل على 198 عبارة صندوقية و7 جسور علوية وللأودية –

كتب – نوح بن ياسر المعمري –

افتتاح الحزمة الرابعة من طريق الباطنة السريع الشهر المقبل، ليكون المشروع قد اكتمل في 3 مراحل وهي الحزمة الأولى والحزمة الرابعة، والحزمة السادسة. حيث تبدأ الحزمة الرابعة من ولاية صحم وتنتهي بولاية صحار بطول 50.5كم وتشتمل على (198) عبارة صندوقية وجسرين علويين و5 جسور للأودية و7 تقاطعات، مما سوف يوجد انسيابية أكبر على جانبي الطريق، ويقلل من الازدحام المروري على الطريق الحالي.
وتأتي أهمية هذا المشروع الحيوي لتعزيز الجوانب التجارية والاقتصادية والاجتماعية، بين ولايات السلطنة ولتسهيل الحركة المرورية لهذا المشروع الحيوي، كما أن هذا المشروع سوف يفتح مساحات شاسعة من الاستثمارات على جانبي الطريق، وتوزيع الأراضي السكنية. ويفك الاختناقات المرورية التي يشهدها طريق الباطنة الحالي.
وقد افتتحت وزارة النقل والاتصالات العام الفائت وبداية هذا العام عددا من مراحل وأجزاء الطريق الباطنة السريع، والذي قسم على 6 مراحل، بطول حوالي 270كم بالإضافة إلى إنشاء طرق فرعية تربط بين الطريق السريع والمناطق المأهولة القائمة على الطريق الباطنة السريع، ويحتوي المشروع على العديد من الجسور العلوية وجسور للأودية وتقاطعات، وعدد كبير من العبارات الصندوقية.

أطوال الحزم

وأشارت وزارة النقل والاتصالات إلى أن المشروع يتكون من أربع حارات لكلا الجانبين بعرض 3.75 متر لكل حارة فيما يبلغ عرض الأكتاف الداخلية مترا ونصف المتر، إضافة إلى أكتاف خارجية بعرض مترين، ويبلغ عرض الجزيرة الوسطية أربعة أمتار ونصف المتر. وتبدأ الحزمة الأولى التي تم افتتاحها بداية هذا العام من نهاية الخط السريع بمحافظة مسقط وتحديدا من دوار الفليج بولاية بركاء، مرورا بمضمار الهجن وسد وادي المعاول، وسد وادي الطو بولاية نخل، ثم تتجه غربا باتجاه الكثبان الرملية ببلدة الأبيض قاطعة طريق العقدة – الأبيض ويصل طول الحزمة الأولى 45.78كم، وتشتمل المرحلة الأولى على جسر بوادي اللاجال بطول 370م إضافة إلى 237 من العبارات بعرض 4 أمتار للعبارات الكبيرة ومترين للعبارات الصغيرة مع وجود سياج لحماية مرتادي الطريق من الحيوانات.
أما الحزمة الثانية فتبدأ من الرستاق إلى السويق وبطول 43.2 كيلومتر. بينما الحزمة الثالثة تنطلق من السويق إلى صحم بطول 46.20 كيلومتر وتبدأ أعمالها من نهاية الحزمة الثانية من التقاطع المؤدي إلى وادي الجهاور بولاية السويق وينتهي عند التقاطع المؤدي إلى وادي بني عمر بولاية صحم بمحافظة شمال الباطنة، متضمنة إنشاء 5 تقاطعات رئيسية متعددة المستويات في كل من (المبرح ومشايق والفليج والغيزين والهجاري)، إضافة إلى تنفيذ 4 جسور علوية لخدمة الطرق القاطعة للطريق السريع، كما تتضمن أعمال الحزمة إنشاء قنوات تصريف المياه بجميع أنواعها وأحجامها وإنشاء سياج يمنع دخول الحيوانات داخل إحرامات الطريق.

محطات لقياس وزن الشاحنات

أما الحزمة الخامسة فتنطلق من ولاية صحار إلى ولاية لوى بطول (41)كم وبنسبة إنجاز فعلية وتشتمل هذه الحزمة على (145) عبارة صندوقية و3 جسور علوية و3 جسور أودية وتقاطعين.
بينما تنطلق الحزمة السادسة التي تم افتتاحها أيضا خلال هذا العام من ولاية لوى إلى خطمة ملاحة ويصل طول الحزمة (45)كم. وتشتمل على (136) عبارة صندوقية وجسرين علويين و4 جسور أودية و4 تقاطعات.
كما تمت الإشارة إلى أن الطريق سيشتمل ضمن المشروع على تركيب 4 محطات آلية لقياس وزن الشاحنات المحملة بهدف مطابقة مدى التزامها بمواصفات الوزن المحدد.