فاز بأفضل تصوير لفيلم وثائقي بمهرجان مسقط – عادل الغافري.. موهبة في التصوير وصناعة الأفلام القصيرة

الرستاق – سعيد السلماني –

تمكن المصور عادل بن حمد بن حميد الغافري من ولاية الرستاق من تحقيق إنجاز جديد يشهد على احترافية موهبته وتمكنه من الإبداع، حيث حصل فيلمه الوثائقي «البيت الغربي» على جائزة أفضل تصوير في مسابقة مهرجان مسقط للأفلام الوثائقية القصيرة للعام ٢٠١٩، وقد كرمه معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون.
وينتمي عادل إلى فريق الرستاق للتصوير الضوئي التابع للجنة الشبابية بنادي الرستاق، ويذكر عادل أن بدايته في مجال التصوير والمونتاج كانت في عام 2012 م، وشارك في تصوير ومونتاج أول فيلم في العام 2013 وكان عنوان الفيلم «الفلج»، وفي العام 2014 _2015 شارك في مسابقة الأندية للإبداع الشبابي بفيلم «الإشاعات» واستطاع تحقيق المركز الأول على مستوى نادي الرستاق والأول على مستوى محافظة جنوب الباطنة والثالث على مستوى السلطنة وكانت هذه أول مشاركة له في هذه المسابقة.
ثم توالت مشاركاته في مسابقة الأندية للإبداع الشبابي وحققت عدة جوائز، وهي: المركز الأول على مستوى نادي المصنعة وجنوب الباطنة في العام 2016_2017 ، والمركز الأول على مستوى نادي الرستاق وجنوب الباطنة في العام 2017_2018، كما شارك في مسابقة برزة للأفلام القصيرة التي ينظمها فريق الرستاق للتصوير الضوئي في العام 2018 وحقق المركز الأول، وأخيرا وليس آخرا حصل عادل على جائزة أفضل تصوير لفيلم عن الفيلم الوثائقي «متحف البيت الغربي» في مسابقة مهرجان مسقط للأفلام الوثائقية القصيرة للعام 2019 . وقد صقل عادل تجربته بعدد من الدورات، منها دورة أساسيات المكساج والمونتاج في الأكاديمية العالمية البريطانية للتدريب والتطوير، بالإضافة للعديد من الدورات في التصوير والمونتاج. وأما المصورون الذين تأثر بهم عادل فهم المصور الأمريكي ستيف ماكوري والمصور الألماني أندرياس جوركسي والمصور البريطاني آدم بورتون.