انفجار عند نقطة تفتيش على الحدود السورية – التركية

تقدم بطيء ضد داعش والمئات يفرون من الكيلومترات الأخيرة –

عواصم – وكالات: قال سكان وموظف في مجال الطوارئ لرويترز إن سيارة ملغومة انفجرت عند نقطة تفتيش على مشارف بلدة الراعي السورية قرب الحدود التركية أمس، وقال موظف الطوارئ في المنطقة إن الانفجار أصاب نقطة تفتيش على بعد نحو خمسة كيلومترات من الحدود وأدى إلى إصابة ثلاثة من أفراد الشرطة وأربعة مدنيين.
وكانت قناة (إن.تي.في) التلفزيونية التركية قد ذكرت في وقت سابق أن الانفجار وقع على الجانب السوري من معبر حدودي على بعد 32 كيلومترا غرب الراعي.
وقال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة امس: إن مقاتلين يعملون بقيادة الأكراد ويدعمهم التحالف في قتالهم لاستعادة آخر جيب يسيطر عليه تنظيم داعش في سوريا يحققون تقدما «بطيئا ومنظما»، وقال المتحدث باسم التحالف الكولونيل شون رايان في رسالة بالبريد الإلكتروني «العدو متحصن بالكامل ويواصل مقاتلو داعش شن هجمات مضادة». وأضاف أنه «من السابق لأوانه تحديد إطار زمني» بشأن موعد نهاية العملية.
وفر المئات ليل الاثنين الثلاثاء من الكيلومترات الأخيرة تحت سيطرة تنظيم داعش في شرق سوريا. وأمس وصل باتريك شاناهان القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي إلى بغداد في زيارة غير معلنة قال إنها تهدف إلى تأكيد أهمية سيادة العراق وبحث مستقبل القوات الأمريكية هناك.