افتتاح السوق المركزي الجديد في صحم بتكلفة مليوني ريال

بهدف تحسين الأوضاع الاقتصادية وتطبيق مبدأ الشراكة المجتمعية –
صحم – أحمد البريكي –

احتفل أهالي ولاية صحم بمحافظة شمال الباطنة بافتتاح السوق المركزي الجديد الذي أشرفت على إنشائه وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه بتكلفة قدرها 2 مليون ريال عماني، بحضور سعادة الشيخ عوض بن عبدالله المنذري والي صحم، والشيخ حسن الزرافي نائب والي صحم والمهندس سالم الراسبي مدير عام الثروة السمكية بمحافظتي شمال وجنوب الباطنة، والمهندس سليمان السنيدي مدير عام البلديات الإقليمية وموارد المياه بمحافظة شمال الباطنة وعبدالرحمن القاسمي مدير عام حماية المستهلك بالمحافظة، وفضيلة الشيخ زهران السعدي رئيس المحكمة الابتدائية بصحم وناصر العيسائي مدير إدارة الادعاء العام بصحم ومساعد ضابط مركز شرطة صحم وعضوي مجلس الشورى بالولاية، وأعضاء المجلس البلدي ومديري المصالح الحكومية بولاية صحم وعدد من مسؤولي الرقابة المالية بالمحافظة وعدد من مشايخ ورشداء وأعيان الولاية ومسؤولي الشركات الصغيرة والمتوسطة ورجال الأعمال وأهالي الولاية. وقام سعادة الشيخ عوض بن عبدالله المنذري والي صحم والحضور بجولة في منشآت ومرافق السوق كما اطلع على آلية وسير العمل في السوق واستمع إلى ملاحظات المواطنين وتنفيذها حسب اللوائح المنظمة لتشغيل السوق، ويأتي الهدف الأساسي من إعادة تشغيل سوق البلدية المركزي بالولاية إلى تحسين الأوضاع الاقتصادية وتطبيق مبدأ الشراكة المجتمعية والتسهيل على البائع والمستهلك وتشجيع وتحفيز أصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة للعمل بهذا السوق ولتنمية الموارد والمنتجات المحلية التي تزخر بها ولاية صحم مثل ثروات الأسماك والخضار والفواكه والأعلاف والثروة الحيوانية، كما يعتبر مشروع السوق المركزي الجديد ذا طبيعة اجتماعية واقتصادية ومركزاً تجارياً مهماً يلبي احتياجات ومتطلبات المواطنين والمقيمين وليواكب الحركة السكانية والعمرانية والتجارية والسياحية التي تشهدها ولاية صحم، حيث شيد هذا السوق على مساحة إجمالية تقدر بحوالي (130) ألف متر مربع ويتكون من ثلاثة أقسام أولها سوق الأسماك الذي يحتوي على عدد كبير من منصات البيع ومخزن للتبريد وآخر للتجفيف وموقع الغسيل والتعقيم ومكتب لضبط الجودة وموقع لمناداة بيع الأسماك وموقع خاص للوزن ومختبر للعينات ومكان للإسعافات الأولية ومكتب لمفتشي السوق بمساحة 3800 متر مربع، كما يتكون السوق المركزي الجديد من محلات لبيع الخضروات والفواكه وكذلك سوق للمواشي والأعلاف ومصنع للثلج لخدمة السوق.
وشهد السوق المركزي حركة شرائية مستمرة منذ الإعلان الرسمي لتشغيله لتلبية كافة احتياجات شرائح المجتمع، مع وجود رقابة مكثفة من قبل الجهات المختصة حرصاً منها على صحة وسلامة المستهلك وهناك جهود مبذولة داخل السوق لمكافحة القوارض والحشرات من منطلق الحرص على صحة وسلامة أفراد المجتمع والمحافظة على النظافة العامة للسوق، وأوضح المواطن حاتم بن خلفان الزعابي بأن جميع الأسماك متوفرة وعملية البيع تشهد إقبالاً جيدا من قبل المستهلكين، ويشكر سعادة الشيخ عوض بن عبدالله المنذري والي صحم والمسؤولين بالدوائر الحكومية والمشايخ على هذه المبادرة في افتتاح السوق.