الحريري: إجماع سياسي على حماية الاقتصاد ومحاربة الفساد

بيروت -«عمان»- حسين عبدالله:

أكد رئيس الحكومة سعد الحريري أنه ثمة إجماع سياسي على إجراء إصلاحات سيدر، ومحاربة الفساد في لبنان، وتشجيع جميع المستثمرين للاستثمار في مشاريع سيدر. وأوضح أن مجلس الوزراء يحاول تضمين البيان الوزاري كل ما يشجع المستثمر للمجيء إلى لبنان والاستثمار فيه ضمن شروط الشفافية وقوانين محاربة الفساد.
وأردف الحريري في افتتاح اعمال القمة العالمية للحكومات في دبي: «الإصلاحات والقوانين هي التي ستجعل الـ 30 وزيراً في هذه الحكومة مختلفون عن غيرهم. كل القوانين التي يجب علينا أن نضمنها في البيان الوزاري سيتم وضعها من أجل إقرارها في مجلس النواب. وطالب بفصل الاقتصاد عن الطائفية. وقال: «صحيح أن هناك أحزابا سياسية تتدخل بسوريا لكننا غير راضين عن هذا التدخل، ولن نوقف اقتصادنا من أجلها». واعتبر الحريري أن استلام ريا الحسن لوزارة الداخلية سيُساهم في تنفيذ إصلاحات حقيقية في الوزارة، فيما أشار إلى أن «البيان الوزاري يضع كل الإصلاحات بوجود كل الأحزاب داخل الحكومة وموافقتها على هذا البيان». فيما وصل وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إلى بيروت امس، في زيارة للبنان تستمر يومين يلتقي خلالها الرؤساء الثلاثة بالإضافة إلى مسؤولين لبنانيين.وقال ظريف من المطار للصحفيين: «من دواعي سروري أنّ زيارتي تتزامن مع مناسبة تشكيل الحكومة الجديدة وأتقدّم من لبنان بالتهنئة وأعبّر عن موقف إيران بالوقوف إلى جانب لبنان الشقيق». وأضاف: «هذه الزيارة لها هدفان أساسيان الأول يتمثلان بإعلان التضامن والوقوف إلى جانب لبنان والثاني إعلان إيران عن استعدادها للتعاون مع الحكومة اللبنانية في كلّ المجالات. ورداً على سؤال عن الدعم العسكري الإيراني للبنان، شدد ظريف على انه «لدينا دائماً الاستعداد لدعم لبنان ونحن بانتظار أن تكون هذه الرغبة متوفرة لدى الجانب اللبناني» معتبرا أن «التجربة اللبنانية الفريدة تعتبر نموذجاً يُحتذى على مستوى المنطقة».