شرطة عمان السلطانية تحتفل بافتتاح قيادة شرطة محافظة شمال الباطنة في صحار

تخريج فصائل من المستجدين وتدشين نظام المحادثة المرئية –

احتفلت شرطة عمان السلطانية أمس بافتتاح قيادة شرطة محافظة شمال الباطنة وتخريج فصائل من الشرطة المستجدين في ولاية صحار، وذلك تحت رعاية معالي الدكتور عبدالله بن محمد السعيدي وزير الشؤون القانونية، وبحضور معالي الفريق حسن بن محسن الشريقي المفتش العام للشرطة والجمارك، وعدد من أصحاب المعالي والمكرمين وأصحاب السعادة، وكبار ضباط شرطة عمان السلطانية وقوات السلطان المسلحة والأجهزة الأمنية الأخرى، والمشايخ والرشداء والمواطنين.
فلدى وصول معالي الدكتور وزير الشؤون القانونية ميدان الاستعراض أدى طابور الخريجين التحية العسكرية، ثم قام معاليه بتفتيش الصف الأمامي من الطابور. وقدم طابور الخريجين استعراضا عسكريا مرورا من أمام المنصة الرئيسية أظهروا خلاله المهارات التي اكتسبوها خلال فترة التدريب، ثم قام معالي الدكتور راعي المناسبة بتسليم جوائز الإجادة لأوائل الخريجين. بعدها ردد الخريجون نشيد شرطة عمان السلطانية حماة الحق وأدوا قسم الولاء وهتفوا ثلاثا بحياة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى -حفظه الله ورعاه.
ثم قدم طابور حفظ النظام استعراضا عسكريا مرورا من أمام المنصة تلاه معزوفات موسيقية قدمتها فرقة موسيقى شرطة عمان السلطانية، بعد ذلك قام معالي الدكتور وزير الشؤون القانونية راعي المناسبة يرافقه معالي الفريق المفتش العام للشرطة والجمارك والحضور بإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية إيذانا بافتتاح مبنى القيادة، ثم قاما والمدعوين بجولة تعريفية في مرافق مبنى القيادة.
ويتكون مبنى قيادة شرطة محافظة شمال الباطنة من قاعات متعددة الأغراض، ومركزا للعمليات لإدارة الأحداث والحالات الطارئة ومتابعة الخدمات الأمنية في المراكز التابعة للقيادة، ومختبرا جنائيا، ومرافق إدارية للإشراف، وإدارات للأحوال المدنية والجوازات والإقامة والتحريات والتحقيقات الجنائية، ويضم أيضا ميدانا للاستعراض والتدريبات العسكرية، ومرافق ترفيهية واجتماعية ورياضية متعددة ومساكن للضباط وأخرى للأفراد.
وعلى هامش حفل الافتتاح دشن معالي وزير الشؤون القانونية نظام المحادثة المرئية بين شرطة عمان السلطانية والادعاء العام الذي يهدف إلى تسهيل وتسريع الدعوة القضائية بين شرطة عمان السلطانية والادعاء العام والذي يأتي استكمالا لمنظومة حوسبة مراكز الشرطة.