نخل تثري زوار المهرجان بتاريخها العريق وفنونها المميزة

واصلت الولايات المشاركة بمهرجان مسقط بمتنزه العامرات رحلة التسابق نحو تقديم الوجه الحضاري والتاريخي والموروثات الخاصة بها. وتميزت مشاركة ولاية نخل من خلال عرض وتقديم مجموعة من فنونها التراثية كفن الرزحة والوهابي والعازي والميدان بالإضافة لصناعاتها الحرفية والمعرض المصاحب لها والذي احتوى على أندر المقتنيات الأثرية بالولاية.
وتضمنت مشاركة الولاية معرضا للكتب من تأليف أدباء وشعراء وكتاب نخل ومعرض مصغر لإنجازات فريق الرماية والجوائز الكبيرة التي حصل عليها.
واستعرض الحرفيون خلال المشاركة أهم صناعات الولاية كالحبال والملاهب والصاروج العماني والفضيات بالإضافة للحلوى العمانية. وكان لنساء الولاية حضور لافت حيث استعرضت 39 حرفية من جمعية المرأة العمانية مهاراتهن في جملة من الصناعات الحرفية ومن خلال تأديتهن لبعض الفنون الغنائية.
وقام أبناء الولاية بمشاركة الزوار متعة الألعاب الشعبية الخاصة بهم كلعبة اللكد، والكربة والعنبر والحواليس. إلى جانب تعريف الزوار بأهم مأكولات مطبخ الولاية.
وشاركت فرقة نخل للمسرح في تقديم عرض مسرحي من تأليف يعقوب بن سليمان السليمي حول عقوق الوالدين ويحكي عن استغلال الأخ الأكبر للميراث دون الالتفات لأخيه المريض أو لأمه الكبيرة وكيفية حسم القضاء للقضية.