5 اتفاقيات لإنشاء محطة الدقم المتكاملة للكهرباء والمياه

وقعت شركة الدقم لتوليد الكهرباء، المشروع المشترك بين شركة المرافق المركزية (مرافق)، الشركة التابعة لشركة النفط العُمانية والمنضوية تحت مجموعة الغاز العمانية، وشركة الخليج باسيفك القابضة التايلندية، خمس اتفاقيات لإنشاء مشروع المحطة المتكاملة للكهرباء والمياه بالدقم.
تضمن الحفل التوقيع على إتفاقية حق الانتفاع بالأرض لمدة 25عاماً لتشييد محطة متكاملة للكهرباء والمياه بالمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم. وقّع الإتفاقية نيابة عن الهيئة معالي يحيى بن سعيد الجابري رئيس مجلس الإدارة وعن شركة الدقم لتوليد الكهرباء المهندس عصام بن سعود الزدجالي الرئيس التنفيذي لمجموعة شركات النفط العمانية.
كما وقع سلطان بن حمد البرطماني، المدير العام التنفيذي بالوكالة لشركة الغاز العمانية، والمهندس عبدالله بن محمد الهاشمي، مدير عام شركة مرافق، بالنيابة عن الشركة اتفاقية الخدمة طويلة الأمد مع شركة سيمنس الألمانية لمدة 25 عاماً لصيانة المحركات التوربينية الصناعية والبخارية وأنظمة التحكم التابعة للمحطة والعقد الأول للهندسة والتوريد والإنشاء للمحطة المتكاملة للكهرباء والمياه والمرافق المصاحبة لها مع تحالف شركات مكون من شركة الغانم العالمية الكويتية، وشركة كوبرا الأسبانية، وشركة تداجوا الأسبانية، وشركة سوجتز اليابانية، والعقد الثاني للهندسة والتوريد والإنشاء لخط الجهد العالي من المحطة إلى رأس المركز مع شركة الزواوي باور تك العمانية، وإتفاقية عقد الاشراف والمتابعة لمشروع خط الجهد العالي لنقل الكهرباء مع شركة موت ماكدونالد العمانية.
ويعد هذا المشروع الحيوي، والذي يشغل مساحة تقدر بـ 45 هكتاراً والمجاور لمصفاة الدقم ومجمع الصناعات البتروكيماوية، باكورة أعمال شركة النفط العمانية في قطاع البنية التحتية للطاقة، حيث سيساهم في دعم الرؤية الاستراتيجية للشركة للقيام بدور رئيس في تطوير منشآت توليد الطاقة التقليدية والمتجددة في السلطنة، وتعزيز رؤية الشركة المتمحورة في إنشاء مشاريع تساهم في إيجاد قيمة مضافة في سلسلة قطاع الطاقة ورفد الإقتصاد الوطني.
تجدر الإشارة إلى أن أعمال المشروع تتضمن تصميم وتوريد وإنشاء وفحص وتشغيل محطة توليد متكاملة تعمل بنظام الدورة المركبة والغاز الطبيعي بقدرة 326 ميجاوات، ومحطة تحلية مياه البحر تعمل بخاصية التناضح العكسي بسعة 36,000 متراً مكعباً في اليوم ومرافق تزويد وتصريف مياه البحر مصاحبة للمحطة. ويتضمن العقد الثاني للهندسة والتوريد والإنشاء خط جهد عالي 132 كيلو فولت بمسافة 80 كيلومتراً، ومحطة رئيسة لتوزيع الكهرباء تربط المحطة المتكاملة بمرافق الشركة العمانية للصهاريج (أوتكو) الواقعة في رأس مركز.
وستوفر المحطة في المرحلة الأولى طاقة كهربائية ومياه معالجة بكلفة فاعلة حصرياً لشركة مصفاة الدقم والصناعات البتروكيماوية.
وتقدر الكلفة الاستثمارية الاجمالية للمشروع بحوالي 480 مليون دولار وتستمر أعماله حوالي 46 شهراً، ومن المتوقع أن يبدأ التشغيل الأولي للمحطة في الربع الثالث من عام 2020.
وقال المهندس عصام بن سعود الزدجالي – الرئيس التنفيذي لشركة النفط العُمانية :” يأتي المشروع ضمن خطة السلطنة للتنويع الاقتصادي وترجمةً لرؤية مجموعة النفط العمانية لتوفير خدمات مركزية متكاملة لمشاريعنا الحالية والمستقبلية في المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم، والمساهمة في إيجاد فرص عمل للعمانيين وتعزيز الصناعات التحويلية في المنطقة”.
وذكر سلطان البرطماني – المدير التنفيذي بالوكالة لشركة الغاز العمانية الغاز “بأن هذا المشروع الأول من نوعه في مجال المرافق المركزية، وهو بمثابة حجر الزاوية في البنية التحتية للكهرباء والمياه للمنطقة وسيشكل جزءاً لا يتجزأ من ركائز شركة النفط العُمانية”.
وقال المهندس عبدالله بن محمد الهاشمي – مديرعام شركة مرافق ” نحن سُعداء بهذا الانجاز والذي يترجم استراتيجة النفط العمانية في قطاع البنية التحتية للطاقة. كل الشكر والتقدير لكافة الموظفين والجهات الحكومية والمساهمين وأصحاب الشأن لدعمهم المستمر للمشروع منذ بدايته”.