«طواف عمان» في نسخته الخامسة ينطلق 16 فبراير الحالي

يشتمل على 6 مراحل وجوائزه 56 ألف ريال عماني –

18 فريقا تتنافس على اللقب وتجوب 4 محافظات بدراجات هوائية –

ينطلق يوم 16 فبراير الحالي طواف عمان للدراجات الهوائية في نسخته الخامسة، ويستمر حتى 21 فبراير، وسيقام على 6 مراحل.
وعلى الرغم من أنه ما زال في نسخته الخامسة فقط فقد نجح السباق في اجتذاب أفضل راكبي الدراجات وفرقها في العالم، وأصبح علامة لبداية موسم السباقات، وبدا أنه تمكن في عام 2013 من ضبط إيقاع السباقات لبقية السنة مع تمكن الفائز في طواف عمان كريس فروم من الفوز في سباق طواف فرنسا (تو دي فرانس) للدراجات. إن المناظر الطبيعية المتنوعة والغنية في بلادنا تمنح جميع المشاركين والمتسلقين وحتى العدائين فرصا براقة لاعتلاء منصة التتويج شاحذين الهمم للموسم المقبل.
ويشارك في سباق هذا الموسم 18 فريقا يمثلون كازاخستان والبحرين وأمريكا وجنوب إفريقيا وسويسرا والإمارات وفرنسا وهولندا وبلجيكا وإسبانيا، وتبلغ الجوائز المالية المخصصة للسباق (56 ألف ريال عُماني) (منها 5000 ريال عُماني) للفائز في الترتيب العام.

المرحلة الأولى

سيكون انطلاق المرحلة الأولى يوم 16 فبراير من محافظة جنوب الباطنة من منطقة السوادي (ولاية بركاء) بالقرب من الشاطئ والاتجاه ثاني دوار إلى اليمين ومنها إلى ولاية المصنعة والوصول إلى قاعدة سعيد بن سلطان البحرية ثم الاتجاه إلي شارع الخدمة المتجه إلى السويق مرورا بيسار المثلث المتجه إلى حصن السويق والانعطاف يسار الاتجاه إلى دوار السويق للوصول إلى دوار خضراء آل سعد والتوجه إلى ولاية الخابورة ثم ولاية صحم للوصول إلى دوار الصويحرة مرورا بشارع الشاطئ ودوار الصبارة ثم مثلث تقاطع الحجرة وسيكون خط النهاية الطريق البحري (ولاية صحار).

المرحلة الثانية

تنطلق المرحلة الثانية يوم 17 فبراير من مدينة العاديات بولاية السيب بمحافظة مسقط من أمام البوابة الرئيسية للخيالة السلطانية مرورا بشارع الفروسية والاتجاه إلى المعبيلة الجنوبية مرورا بدوار الزلفى وشارع السلام ودوار النزهة ودوار النور وتقاطع إشارات المرور المعبيلة ودوار الصناعية الأول والثاني ثم الاتجاه إلى دوار بيت البركة وصولا إلى تقاطع طريق الباطنة الساحلي وطريق مسقط السريع مرورا بحلبان للوصول إلى فنجاء والسوق القديم والعودة إلى مسقط عن طريق مخرج غلا الأنصب مرورا بمرتفعات بوشر وشارع 22 وشارع 61 بوشر وشارع بوشر ودوار جال والخروج من مخرج مطرح للوصول لطريق الجبل وتقاطع المحج مرورا بوادي عدي للاتجاه إلى سوق روي مرورا بشارع الحمرية للوصول إلى طريق يتي مرورا بقنتب والبستان وسيكون خط النهاية بعد الإشارة الضوئية تقاطع البستان (ولاية مسقط).

المرحلة الثالثة

سيكون شاطئ القرم (بولاية بوشر) نقطة انطلاقة المرحلة الثالثة يوم 18 فبراير مرورا بشارع القرم ومتنزه القرم الطبيعي ودوار سيح المالح للوصول إلى طريق مسقط السريع عبر مخرج العامرات قريات/‏‏ صور للوصول إلى شارع الجبل مرورا بدوار المرتفعات وتقاطع المحج ومخرج قريات/‏‏ صور ودوار سيح الظبي ودوار الحاجر والمنظرية والسعادى وجحلوت وعرقي وسمد والطابة السواقم ثم طريق قريات/‏‏ صور إلى مخرج تقاطع وادي العربيين «النفق» والعودة إلى طريق قريات/‏‏ مسقط للوصول إلى مثلث مدخل دغمر يسار ودوار الكريب ودوار قريات وطريق قريات إلى عقبة قريات ثم باتجاه تقاطع مخاضة والصعود على جسر مخاضة والعودة مرة أخرى إلى طريق قريات/‏‏ صور للخارج باتجاه مدخل تقاطع جسر قريات الثاني ودوار الكريب والعودة إلى دوار قريات؛ حيث سيكون خط النهاية في عقبة قريات.

المرحلة الرابعة

تبدأ المرحلة الرابعة من السيفة يوم 19 فبراير من منتجع جبل السيفة «فندق بوتيك سيفاوي» مرورا بالخيران وينكت ودوار يتي ومنتجع بر الجصة والاتجاه يسارا إلى قنتب ثم دوار البستان والرجوع إلى الوادي الكبير وشارع البستان وتقاطع الوادي الكبير للوصول إلى تقاطع وزارة التجارة والصناعة ثم تقاطع دارسيت يسار والدخول إلى شارع روي وتقاطع إشارات وزارة الشؤون الرياضية وتقاطع وادي عدي اتجاه العامرات/‏‏ قريات ثم دوار العامرات ودوار الأخضر وتقاطع المحج والانعطاف يمينا تجاه بوشر وشارع الجبل للوصول إلى تقاطع إشارات جراند مول والعودة مرة أخرى إلى العامرات (دوار المرتفعات) ثم العودة إلى مخرج طريق مسقط السريع وإلى مخرج طريق مطار مسقط القديم ثم تقاطع مدينة العرفان ومخرج غلا الرسيل للوصول إلى طريق الجامع الأكبر وستكون النهاية أمام مدخل مركز عُمان للمؤتمرات والمعارض بولاية السيب.

المرحلة الخامسة

المرحلة الخامسة من السباق ستقام يوم 20 فبراير أمام السوق القديم بولاية سمائل والاتجاه طريق مركز شرطة سمائل للوصول إلى طريق نزوى ثم تقاطع وادي محرم للوصول إلى مخرج وادي سقط للذهاب إلى طريق أزكي وسناو والعلياء والوشل ومقزح- وسيما والشباك والاتجاه يمين ولاية أزكي/‏‏ كتيبة مدفعية سلطان عُمان إلى شارع أزكي للوصول إلى دوار بركة الموز والاتجاه يمينا إلى طريق الجبل الأخضر؛ حيث سيكون خط النهاية بعد مركز الشرطة بمسافة (6) كيلومترات.

المرحلة السادسة

المرحلة السادسة والأخيرة ستكون يوم 21 فبراير والانطلاقة ستكون من دوار الموج بولاية السيب.
والاتجاه نحو دوار مركز التدريب المهني للوصول إلى شارع دما (الطريق البحري) حتى سوق السمك بالسيب ثم سور الحديد وتقاطع المعبيلة الجنوبية والشمالية والنزول من الجسر إلى شارع السلطان قابوس والعودة إلى دوار قصر السيب ثم تقاطع الخوض للوصول إلى دوار النادي ثم دوار الكتاب (جامعة السلطان قابوس) للوصول إلى تقاطع الجسر المؤدي إلى المستشفى العسكر ي والاتجاه إلى طريق نزوى ثم تقاطع جسر رقم 12 مخرج القرم/‏‏ مطرح للوصول إلى نهاية طريق مسقط السريع للوصول إلى مخرج الوطية/‏‏ روي وشارع النهضة وتقاطع وادي عدي ودوار الحمرية وشارع سوق روي وطريق الحمرية/‏‏ يتي ودوار يتي ودوار منتجع بر الجصة ودوار البستان– سداب للوصول إلى مسقط ثم مطرح– الطريق البحري ودوار السمكة.

  • العودة مرة أخرى: الطريق البحري إلى دوار طريق ريام القديم ثم بوابة مسقط ومثلث منطقة مدبغة والعودة الشارع البحري ثم دوار السمكة العودة مرة أخرى طريق ريام القديم ومنطقة مدبغة كلبوه وسيكون خط النهاية أمام مواقف النوافير الطريق البحري (ولاية مطرح).

100 كلم
سوف يقود المتسابقون دراجاتهم بسرعة تصل إلى 100 كلم/‏‏ ساعة أثناء نزول المنحدرات: وسوف يكون متوسط السرعة 40-50 كلم/‏‏ الساعة على الأرض المستوية؛ ومتوسط السرعة 28-30 كلم/‏‏ الساعة أثناء صعود المنحدرات. سوف يتكون كل فريق من 5 متسابقين بحد أدنى 8 متسابقين بحد أقصى 8.

مهارات عالية
تحتاج كل مرحلة من مراحل السباق إلى مهارات تكتيكية عالية: حيث سيتعاون كل فريق لتحقيق هدفه المتمثل في حماية أسرع أعضاء الفريق من الرياح، وضمان عدم نجاح أي فريق آخر في السماح لأي عضو من أعضاء فريقهم بالانفصال عن مجموعته. ومعظم المراحل تنتهي بأقصى سرعة عند خط النهاية، لذا فإن ضمان جاهزية أسرع المتسابقين تمامًا حتى آخر لحظة يُعَدّ أمرًا حيويًا. بناءً عليه فإن معرفة الوقت المناسب لمحاولة الانفصال عن المجموعة يعتبر أمرًا أساسيًا، وينبغي على كل متسابق أن يحافظ على تركيزه حتى خط النهاية.

22 غيارا
دراجات السباق الهوائية مزودة بـ22 غيارا ناقلا للحركة؛ حيث يوجد بها قرصان في الأمام و11 قرصًا في الخلف، وكما في ناقل حركة السيارة يقوم راكبو الدراجات بتغيير ناقل الحركة اعتمادًا على طبيعة المنطقة، فتختلف عند صعود جبل أو النزول منه أو السير على أرض مستوية، وسوف تكون أغلب الدراجات المستخدمة في سباق طواف عُمان، وإن لم تكن كلها، مصنوعة من الكربون ويبلغ وزن كل منها 7 كج تقريبًا، وتعرف عادة بدراجات الطرق، ويجب أن تكون هذه الدراجات مطابقة لعدة معايير مثل: سهولة التعامل معها؛ حيث يجب أن يكون راكب الدراجة قادرا على «المناورة بخفة» في مجموعته الرئيسية في السباق لأقرب سنتيمتر، وأن تكون خفيفة؛ لكي يسهل عليه الصعود بها عدة مرات، وأن تكون صلبة؛ لكي يمكنها الوصول إلى سرعة 100 كم/‏‏ الساعة في المنحدرات الشديدة، وأن تكون جديرة بالثقة وقوية؛ لكي تواجه اندفاع المتسابقين نحو خط النهاية.

المساعدات الخارجية ممنوعة
يمكن استبعاد المتسابق عند حصوله على مساعدة خارجية، مثل: الإمساك بسيارة أثناء السباق، أو يتم دفعه من قبل زميله في الفريق. إذا اصطدم راكبو الدراجات على بعد 3 كم من خط النهاية، فسوف يحصلون على النتيجة نفسها مثل المتسابقين الآخرين الذين كانوا معهم في ذلك الوقت. وطالما لم يصب المتسابق بأذى، يسمح له بالاستمرار في المرحلة التالية في اليوم التالي.

دراجات الطريق

سوف يستخدم جميع المتسابقين دراجات «الطريق/ ‏‏المرحلة»، ولن يُغيّروها إلى دراجات «السباقات الزمنية» (وهو ما يحدث في سباق فرنسا للدراجات «Tour de France»).

خلف الكواليس
سيكون هناك طاقم دعم يعمل وراء الكواليس، مهمته هي القيام بكل ما يلزم من أجل السماح لراكبي الدراجات بالتركيز التام على أدائهم. وخاصة بعد المراحل الطويلة، حيث يجب أن تكون حالاتهم سليمة تمامًا لضمان عدم معاناتهم عند نزولهم من الدراجة. كما يشرف مديرو الخدمات اللوجستية بدقة على إدارة استشفاء المتسابقين، وعلى صيانة معداتهم، وعلى وجباتهم، وعلى جودة المعاملة التي يتلقونها.