اللجنة الوطنية للتنافسية تدعو إلى استمرار العمل على تحسين مؤشرات السلطنة عالميا

ناقشت اللجنة الوطنية للتنافسية في اجتماعها برئاسة معالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي نائب رئيس المجلس الاعلى للتخطيط وزير التجارة والصناعة رئيس اللجنة الوطنية للتنافسية، التحديات التي تواجه المكتب الوطني للتنافسية في سبيل تحسين ترتيب السلطنة في تقارير التنافسية العالمي، ومؤشر سهولة الأعمال، ومدركات الفساد، وبحث السبل اللازمة لمواجهات هذه التحديات وتذليلها.
كما تم خلال الاجتماع مناقشة واستعراض شعار المكتب الوطني للتنافسية وموقعه الإلكتروني. واستعرضت اللجنة كذلك تقرير مدركات الفساد الذي صدر أمس الاول والنتائج التي حققتها السلطنة في هذا التقرير وآلية تحسين ترتيب السلطنة ورفع مستوى الدرجات فيه. وتضمن الاجتماع كذلك مناقشة سبل تحسين بعض المؤشرات الدولية التي يتوجب على المعنيين بها في مختلف المؤسسات الحكومية من تحسين الخدمات المرتبطة بهذه المؤشرات، وذلك بهدف تسهيل الإجراءات وسرعة توصيل الخدمات المقدمة من القطاع الحكومي أو القطاع الخاص بما يسهم في تحسين بيئة الأعمال والخدمات في السلطنة. كذلك استعرضت اللجنة القرارات المتخذة في الاجتماع الثاني لعام 2018م، والإجراءات التي تمت بشأنها، وتم كذلك اتخاذ القرارات المناسبة في المواضيع المدرجة على جدول الأعمال.
حضر الاجتماع معالي الدكتور عبد المنعم بن منصور الحسني وزير الاعلام ،ومعالي الشيخ ناصر بن هلال المعولي رئيس جهاز الرقابة المالية والإدارية بالدولة ،وسعادة الدكتور خليفة بن عبدالله البرواني الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للإحصاء والمعلومات وذلك بمبنى المركز الوطني للإحصاء والمعلومات بغلا.