16 شركة عالمية أبدت اهتمامها بتخصيص مسقط لتوزيع الكهرباء والعمانية لنقل الكهرباء

2.7 مليار ريال حجم الاستثمار الأجنبي المباشر في توليد الكهرباء –
9 محطـات للطـاقة المتجـددة تنتـج 2560 ميجـاواط بحـلول 2024 –

كتب – حمود المحرزي:-

كشف المهندس عمر بن خلفان الوهيبي الرئيس التنفيذي لمجموعة نماء القابضة أن العام الحالي سيشهد تخصيص شركتين ضمن خطة تستهدف تخصيص 5 شركات لنقل وتوزيع الكهرباء تابعة للمجموعة، والشركتان هما مسقط لتوزيع الكهرباء والعمانية لنقل الكهرباء. وقال لـ «$»: إن أكثر من 16 شركة عالمية أبدت اهتمامها بالمشاركة في التخصيص، وتقدمت بطلباتها وهي حاليا قيد التقييم، ما يؤكد الثقة العالية والمصداقية التي يحظى بها قطاع الكهرباء في السلطنة لدى المستثمرين، بفضل القانون والتنظيم الذي يتمتع بالشفافية والوضوح موضحا أن الاكتتاب سيكون مرحلة لاحقة، وفق الإجراءات المتبعة في هذا الشأن. ومنذ إعادة هيكلته في 2005 استطاع قطاع توليد الكهرباء جذب استثمارات خارجية بلغت أكثر من 2.7 مليار ريال، وتم من خلاله ضخ استثمارات بنحو 400 مليون ريال في الصناعات المحلية من خلال مشاريع شراء الطاقة، كما تبلغ القيمة السوقية لمشاريع الطاقة في سوق مسقط للأوراق المالية أكثر من 400 مليون ريال، وأوجدت 1000 وظيفة، وزادت القدرة المركبة لتوليد الكهرباء ثلاثة أضعاف من 2.9 جيجاواط إلى 8 جيجاواط ، وبلغ التحسن في كفاءة استهلاك الغاز 38% والذي ساهم بتوفير 139 مليون ريال.
ونتيجة للاستثمار في تطوير وتوسيع الشبكة وصلت نسبة اعتمادية شبكة النقل إلى أكثر من 99% ما ساهم في الحد من الانقطاعات الكهربائية.
كما تم استثمار 3.3 مليار ريال في تطوير شبكات النقل والتوزيع. وأشار الرئيس التنفيذي لمجموعة نماء القابضة إلى أنه نتيجة للجهود والتعاون التكاملي مع هيئة تنظيم الكهرباء انخفضت الكلفة غير المدعومة للكهرباء من 38 بيسة لكل كيلوواط ساعة إلى 31 بيسة لكل كيلوواط ساعة وبذلك أصبحت كلفة إنتاج ونقل وتوزيع الكهرباء في عمان من الأكثر تنافسية في العالم.
على صعيد آخر تسعى المجموعة إلى تعظيم استفادتها من الطاقة المتجددة في الاعتماد عليها في توليد الكهرباء.