إسرائيل تعترف بغارة جوية على أسلحة إيرانية بمطار دمشق

القدس – وكالات: اعترف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أمس أن الطيران الإسرائيلي شنّ الجمعة غارة استهدفت «مستودعات أسلحة» إيرانية في مطار دمشق الدولي، في تأكيد نادر يصدر عن مسؤول إسرائيلي. وقال نتانياهو خلال الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء بحسب مكتبه، «منذ 36 ساعة فقط، هاجم سلاحنا الجوي مستودعات إيرانية تحتوي على أسلحة إيرانية في مطار دمشق الدولي».
وأضاف أن «تكثيف الهجمات الأخيرة يُثبت أننا أكثر تصميما من أي وقت مضى على التحرّك ضد إيران في سوريا، كما تعهدنا».
من جهة ثانية أكد الجيش الإسرائيلي أمس أنه اكتشف جميع الأنفاق التي يتهم حزب الله اللبناني بحفرها بهدف التسلل إلى الأراضي الإسرائيلية.
مشيرا إلى أن عملية تدمير الأنفاق التي بدأت مطلع ديسمبر، ستنتهي قريبا.