500 مشارك من العامرات يجذبون الأنظار في المهرجان

العامرات – عيسى القصابي –

قدمت ولاية العامرات خلال مشاركتها في المهرجان الفنونَ الشعبية التقليدية مثل الرزحة والعازي حيث تم تجسيد هذه الفنون بفرقتين تمثل إحداهما فرقة كبار السن والأخرى تمثل جيل الشباب ليثبت أهالي العامرات أن هذه الفنون تتوارث والأجيال جاهزة للمحافظة عليها
وخطفت فرقة الفنون التقليدية النسائية الأنظار وجذبت رواد المهرجان بما قدمته من فقرات متميزة ومنها زفة العروس التي تم تقديمها تجسيدا للواقع للعرس العماني قديما في الولاية إضافة إلى العادات والتقاليد التي تصاحب هذه المناسبة
وفي القرية الزراعية شاهد الحضور الحياة الزراعية والبدوية في ولاية العامرات والممارسات التي حافظ عليها الأهالي حتى يومنا هذا من حيث الزراعة والحصاد والبيع وتربية الأغنام والاهتمام بها حيث تم أيضا ربط جيل الشباب مع آبائهم في ممارسة الأعمال الزراعية وما تتطلبه الحياة البدوية
ولم يغفل أهالي العامرات عن تقديم العادات والتقاليد والحرف والصناعات التقليدية التي تشتهر بها الولاية حيث وجد الزائر للمهرجان تجسيدا حيا لصناعة تقطير الزعتر ونماذج من مستخرجات الرصاص التي تشتهر بها العامرات إضافة إلى تجسيد لعملية شي اللحم وتجهيزه قبل وضعه في التنور وطريقة صناعة العرسية العمانية الأصيلة وصناعة الخبز العماني والبخور إضافة إلى الألعاب الشعبية للبنين والبنات ومدرسة تحفيظ القرآن والعديد من الصناعات الأخرى
شد انتباه زوار القرية التراثية وجود شاشتين كبيرتين تعرضان فلما وثائقيا عن ولاية العامرات والذي تم إنتاجه من قبل مكتب والي العامرات خصيصا لمهرجان مسقط وهو من تصوير وإخراج المخرج محمد الدرويشي حيث كشف الفلم ولأول مرة عن الكثير من المعالم والآثار التي تزخر بها الولاية وتم تقديمها كمادة وثائقية كما قدم أهالي الولاية معرضا للصور يبرز معالم الولاية وقام مجموعة من الشباب برسم حي لبعض المعالم الأخرى.