الصحة: 48 إصابة بحمى الضنك بسبب الزاعجة المصرية وجميعها من ولاية السيب


مسقط في 12 يناير / العمانية / قال الدكتور: سيف بن سالم العبري مدير عام المديرية العامة لمراقبة ومكافحة الامراض بوزارة الصحة رئيس اللجنة المركزية للإعداد والتنفيذ لحملة مسقط لاستئصال بعوضة الزاعجة المصرية بان الحملة منذ انطلاقتها في 8 من الشهر الجاري بولاية السيب وحتى الان انتهت من زيارة 8500 منشأة من بينها: منازل للمواطنين وللمستأجرين الوافدين والمزارع والحظائر والمحال التجارية ، وقد لاقت اللجنة تجاوبا طيبا من أصحاب تلك المنشئات ، رغم التحدي الذي لاقته من وجود منشئات مغلقة .
واكد الدكتور / سيف العبري ان طاقم العمل البشري بالحملة ارتفع الى 1200 فرد منهم أطباء وممرضين ومثقفين صحيين ومشرفين صحيين من وزارة الصحة ومراقبين ومشرفين ميدانيين وعمال رش من بلدية مسقط ووزارة البلديات الاقليمية وموارد المياه ، بالإضافة الى مشاركة أعضاء مجلس الشورى وأعضاء المجلس البلدي ممثلي ولاية السيب، ومتطوعين من الفرق التطوعية بالسيب وغيرهم .
مضيفا بان الحملة ستنتقل للعمل بولاية بوشر الثلاثاء القادم، وبعد إنجازها للمهمة ستنتقل الى ولاية مطرح، و من ثم الى ولاية مسقط بحيث تستكمل حسب الخطة الموضوعة سلفا في محافظة مسقط .
وأشار العبري الى ان عدد الإصابات التي تسببت فيها هذه البعوضة بلغت حتى الان 48 إصابة بحمى الضنك جميعها من ولاية السيب ومعظم المرضى المصابين تلقوا العلاج اللازم في مستشفيات وزارة الصحة والبعض الاخر حالتهم مستقرة ويتلقون العلاج داخـل المستشفى .