استشهاد فلسطينية وإصابة 10 آخرين برصاص الاحتلال شرق القطاع

الوفد الأمني المصري يجتمع مع هنية للمرة الثانية –

غزة – (د ب أ): استشهدت امرأة فلسطينية وأصيب 10 آخرين أمس برصاص الجيش الإسرائيلي خلال مواجهات في شرق قطاع غزة بحسب ما أعلنت مصادر فلسطينية.
وذكرت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أن المرأة أصيبت بعيار ناري في الرأس خلال مواجهات على أطراف شرق مدينة غزة مما أدى إلى مقتلها.
وبحسب المصادر أصيب 10 فلسطينيين بينهم صحفي بالرصاص وعشرات آخرين بالاختناق خلال المواجهات مع الجيش الإسرائيلي على أطراف شرق قطاع غزة.
وبدأت مواجهات بين مئات الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي على أطراف شرق قطاع غزة، ضمن الجمعة رقم 42 لاحتجاجات مسيرات العودة.
وأعلن مسعفون عن عدد من الإصابات بالرصاص الحي والمطاطي والاختناق، بينهم صحفي بالرصاص الحي، جراء قمع الجيش الإسرائيلي لمتظاهرين اقتربوا من السياج الحدودي شرق قطاع غزة.
ودعت الهيئة العليا لمسيرات العودة في غزة إلى أوسع مشاركة شعبية في احتجاجات أمس تحت شعار (صمودنا سيكسر الحصار). وهذه الجمعة رقم 42 منذ انطلاق مسيرات العودة في 30 مارس الماضي والتي قتل فيها أكثر من 220 فلسطينيا وأصيب 24 ألفا آخرين بجروح وحالات اختناق بحسب إحصائيات فلسطينية. وتطالب الاحتجاجات برفع الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة منذ منتصف عام 2007. وتأتي مواجهات أمس في ظل تواجد وفد من جهاز المخابرات العامة المصري في قطاع غزة.
وقالت مصادر فلسطينية إن الوفد المصري اجتمع للمرة الثانية ظهر أمس، مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية في غزة. وكان الوفد المصري اجتمع أمس الأول مع هنية وقيادات حماس ومن ثم مع ممثلين عن عدة فصائل فلسطينية. وأصدرت حماس الليلة قبل الماضية بيانا أكدت فيه على «أهمية إلزام العدو (إسرائيل) بالتفاهمات التي ترعاها مصر، وضرورة كسر الحصار المفروض على قطاع غزة، وأن تعليلات العدو وعدم التزامه بتفاهمات تثبيت وقف إطلاق النار غير مقبولة». ونقل بيان حماس عن الوفد المصري تأكيده على استمرار الجهد المصري في تثبيت وقف إطلاق النار، ومواصلة العمل على رفع المعاناة عن قطاع غزة، وتسخير قدراته لإتمام الوحدة الوطنية الفلسطينية، مشددًا على استمرار عمل المعبر في كلا الاتجاهين.
يشار إلى أن وفود أمنية مصرية تزور غزة من حين لآخر من أجل التهدئة وتثبيت وقف إطلاق النار بين حماس وإسرائيل وبحث ملف المصالحة بين حركتي فتح وحماس والذي تتولاه مصر.