ابن علوي والزياني في جولة خليجية تبحث تعزيز العمل المشترك

شملت الكويت والرياض والمنامة.. وإشادة بدور السلطنة –

أمير الكويت يستقبل الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية والأمين العام لمجلس التعاون –

العمانية: استقبل سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت في قصر بيان بالعاصمة الكويتية معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية ومعالي الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.
كما التقى الشيخ صباح خالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي معالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية ومعالي الدكتور الأمين العام لمجلس التعاون، وأشاد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي خلال المقابلة بدور السلطنة في تعزيز مسيرة مجلس التعاون مجددا دعم دولة الكويت السلطنة خلال ترؤسها الدورة الحالية للمجلس. من جانبه أشاد معالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية بدور دولة الكويت في مختلف المجالات خلال ترؤسها مجلس التعاون لدول الخليج العربية العام الماضي.
حضر اللقاء سعادة السفير محمد بن ناصر الوهيبي رئيس دائرة مجلس التعاون لدول الخليج العربية والوزير المفوض هلال بن علي الشنفري نائب رئيس البعثة وعدد من المسؤولين الكويتيين.
وفي الرياض التقى معالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية يرافقه معالي الدكتور الزياني أمس معالي الدكتور إبراهيم بن عبد العزيز العساف وزير الخارجية بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، حيث تم خلال اللقاء بحث تعزيز العمل الخليجي المشترك في إطار ترؤس السلطنة للدورة الحالية لمجلس التعاون لدول الخليج العربية. وفي المنامة التقى معالي يوسف بن علوي أمس مع معالي الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة وزير خارجية مملكة البحرين الشقيقة بحضور معالي الدكتور الزياني وذلك في إطار الجولة التي يقوم بها معاليه حاليا لدول مجلس التعاون.